هل تسحب اعترافها بالبوليساريو ؟ الرئيس الأنغولي يراسل الملك ويريد علاقات جديدة

0

زنقة 20 | الرباط

قام السفير المتجول لجمهورية أنغولا، برناردو مبالا دومبيلي، مؤخرا بزيارة إلى المغرب ، و التقى خلالها بوزير الخارجية ناصر بوريطة ، وسلمه رسالة إلى الملك محمد السادس من الرئيس الأنغولي جواو لورينسو الذي دعا إلى بناء علاقات جديدة مع المغرب.

السفير الانغولي قال في تصريح له ، أن بلاده تجمعها بالمملكة، تاريخا مشتركا وعلاقات الصداقة يتعين على البلدين الحفاظ عليها وتعزيزها بشكل أكبر.

وأشار السفير الانغولي في تصريح صحفي إلى أن ” أنغولا والمغرب لهما تاريخ مشترك، فالمغرب كان أول بلد يدعم أنغولا عبر الحركة الشعبية لتحرير أنغولا، وأن أنتونيو أغوستينيو نيتو، وهو أول رئيس لجمهورية أنغولا، كانت تربطه علاقة صداقة بالمملكة ” ، معتبرا المغرب بلد صديق لبلاده.

و التقى الملك محمد السادس، الرئيس الانغولي في 2018 ، بعد قطع العلاقات بين البلدين دامت 25 عاما.

و تعد أنغولا آخر الدول الافريقية التي تدعم أطروحة البوليساريو، التي تنفض من حولها الدول الافريقية الواحدة تلو الاخرى.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد