حشود غفيرة في جنازة الضابط الشاب المامون بإنزكان

1

زنقة 20 | متابعة

أقيمت اليوم الخميس ، جنازة هيبة لشهيد الواجب المهني الضابط مأمون الفقير ابن مدينة انزكان الذي قتل أمس في شجار مسلح.

وودع المئات ، في مقدمتهم عامل الاقليم ووالي الامن، في موكب جنائزي مهيب الشرطي المامون الفقير ابن مدينة إنزكان، الذي قتل “غدرا” من قبل أحد الأشخاص أمس الأربعاء بحي تراست.

وكان الضابط الشاب يقضي فترة عطلته بمدينة إنزكان، عندما تدخل لفض شجار بين شخصين باستعمال السلاح الأبيض في حي “تراست” بالمدينة العتيقة، غير أن أحد المتشاجرين أصابه بواسطة سكين على مستوى العنق، مما تسبب في وفاته بالمستشفى الاقليمي متأثرا بجراحه.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد