الحرب تندلع بين البيجيدي و السفير الإسرائيلي بالرباط

0

زنقة 20 ا الرباط

هاجم حزب العدالة والتنمية، اليوم الجمعة، التصريحات التي وصفها بـ”الخطيرة” لرئيس مكتب الإتصال الإسرائيلي، معتبرا أنها “استهدف فيها حزب العدالة والتنمية من خلال النتائج المعلنة للانتخابات الأخيرة”.

واعتبر بلاغ للحزب صدر عقب انتهاء اجتماعه الأسبوعي، أمس الخميس، أن تصريحات رئيس مكتب الإتصال الإسرائيلي “تدخلا مقيتا في الشأن السياسي الوطني والشؤون الداخلية لبلدنا”.

وأوضح الحزب، أن “القضية الفلسطينية قضية وطنية مقدسة عند المغاربة كافة، وأن مكانة المسجد الأقصى المبارك هي جزء من عقيدتهم، ومواقفهم في دعم ونصرة الشعب الفلسطيني معروفة وراسخة.

وأكدت الأمانة العامة، في بلاغها، على موقف الحزب الذي وصفته بـ” الواضح والثابت الرافض للتطبيع والهرولة نحو الكيان الصهيوني، ورفضها لبعض التصريحات الصحفية غير المسؤولة والمستفزة لبعض المسؤولين”، مشيرة إلى “موقف الحزب المناهض للاحتلال الإسرائيلي ولسياساته القائمة على اغتصاب الأرض وسلب الممتلكات وتهويد القدس والعدوان على الشعب الفلسطيني”.

وأكد الحزب  “دعمه للمقاومة الوطنية الفلسطينية في كفاحها المشروع من أجل تحقيق تطلعات الشعب الفلسطيني في التحرير وإقامة دولته الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشريف”.

وكان الدبلوماسي الإسرائيلي قلل خلال تصريحه لموقع “جيويش إنسايدر “من أهمية وحجم معارضي التطبيع في المغرب، وقال “كانت هناك بعض الاحتجاجات ضد استئناف العلاقات مع إسرائيل، التي تم الاتفاق عليها في ديسمبر من عام 2020، ولكن بعد الانتخابات الأخيرة في البلاد 8 سبتمبر عام 2021 ، أقوى الأصوات المعارضة لاستئناف العلاقات مع إسرائيل – الإسلاميون – الآن هم على الهامش “.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد