سانشيز من سبتة : الإتصالات انقطعت مع المغرب لـ10 أشهر و موقفنا من الصحراء عبرت عنه دول كبرى قبلنا

0

زنقة 20 | الرباط

أكد رئيس الحكومة الإسبانية بيدرو سانشيز ، خلال زيارته اليوم الأربعاء ، لمدينة سبتة المحتلة ، على أهمية الوصول إلى اتفاق مع المغرب لاستعادة العلاقات بين البلدين.

و قال سانشيز ، فور وصوله إلى سبتة ، أن علاقات قوية تفتح منذ اليوم مع المغرب.

سانشيز ، اعتبر أن وضع مدينة سبتة ، بالنسبة للحكومة الإسبانية هي سياسة و قضية دولة”.

وشدد رئيس الحكومة الإسبانية، على أن المهم اليوم هو الأمن والاستقرار بالمدينة ، معتبرا أن المغرب يظل شريكا استراتيجيا و حيويا في ذلك.

وكشف سانشيز ، أنه لمدة 10 أشهر ، لم يكن هناك أي اتصال بين المغرب و إسبانيا ، مؤكدا في نفس الوقت أنه كان هناك عمل دبلوماسي صامت.

و ذكر أن النتيجة في الاخير جيدة لإسبانيا والمغرب ، حيث أضاف : ” لقد أنهينا أزمة تطورت في ماي 2021 ، واليوم نضع الأسس لعلاقة أكثر صلابة وقوة مع المملكة المغربية”.

فيما يتعلق بالصحراء ، شدد سانشيز على أن حكومة إسبانيا قد اتبعت الموقف الذي أعربت عنه دول أخرى قوية ومهمة للغاية مثل ألمانيا و الاتحاد الأوروبي أيضًا.

و اضاف : “لا يزال هذا الاقتراح واردًا في قرارات مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة. المهم هو أنه من المسلم به أن الأطراف المعنية يجب أن تتفق على الحل. كانت هناك أزمة لا يمكن أن تستمر مع مرور الوقت. لقد توصلنا إلى اتفاق جيد ومتوازن مع مصالح الطرفين “.

وفيما يتعلق بالجزائر ، أشار إلى أنه “لدينا أيضًا علاقات استثنائية. المغرب والجزائر يشكلان علاقة إستراتيجية ، إنهما حليفان “.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد