اختراق حسابات وزراء و مسؤولين سياسيين مغاربة على فايسبوك والقضية تصل شرطة الجرائم المعلوماتية

0

زنقة 20 | الرباط

تعرض عدد من السياسيين المغاربة منه وزراء سابقين ، لاختراق حساباتهم على موقع التواصل الإجتماعي فايسبوك.

و حسب ما تم تداوله على الموقع الأزرق ، فإن حسابات سياسيين مغاربة تعرضت في الآونة الأخيرة لسلسلة هجمات إلكترونية استهدفت بالاساس حساباتهم على الفايسبوك.

ومن ضمن “الضحايا” ، نجد الوزير السابق و البرلماني الحالي عن حزب الإستقلال لحسن حداد ، حيث تفاجأ عدد من متتبعيه على فايسبوك بصورة خادشة للحياء في صيغة “ستوري” على صفحته الفايسبوكية الرسمية.

كما تعرض القيادي في حزب العدالة و التنمية و نائب عمدة الرباط السابق لحسن العمراني لعملية قرصنة استهدفت حسابه الشخصي على فايسبوك.

و نشر العمراني على صفحته الجديدة ، تفاصيل تعرضه للقرصنة الإلكترونية عبر رسالة ميسنجر في 17 نونبر الماضي.

و ذكر العمراني أن المقرصن، لا زال يوقع ضحايا جدد، داعيا متتبعيه و أصدقائه على موقع التواصل الإجتماعي إلى الحيطة و الحذر.

و كشف العمراني أنه توجه لوضع شكاية لدى فرقة مكافحة الجرائم المعلوماتية التابعة للشرطة القضائية بالرباط ، والتي تبحث في القضية.

وفي وقت سابق تعرض سياسيون مغاربة لنفس العملية ، كما حدث مع نبيلة منيب الامينة العامة لحزب الاشتراكي الموحد.

و يهدف القراصنة عبر تلك العمليات إلى الولوج إلى المعطيات الخاصة بالضحايا ، بينها البريد الإلكتروني ، و حساباتهم البنكية و الصور و الفيديوهات ، وهو ما يضع الكثير من الشخصيات العمومية في ورطة.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد