منظمة الصحة العالمية: نصف الأوروبيين سيصابون بأوميكرون

0

زنقة20ا وكالات

حذّرت منظمة الصحة العالمية،اليوم الثلاثاء، من أن أكثر من نصف الأوروبيين قد يصابون بالمتحورة أوميكرون من فيروس كورونا في غضون شهرين نظرا إلى “الطفرة الحالية” في الإصابات، بعد عامين تماما على تسجيل الصين رسميا أول وفاة على صلة بالفيروس.

وتواصل الجائحة انتشارها السريع عبر العالم بمعدل 2,5 مليون إصابة يومية إضافية في الأيام السبعة الأخيرة بحسب تعداد لوكالة فرانس برس.

وإزاء تسارع تفشي الوباء عالميا، تجد الحكومات نفسها مجددا أمام خيار من اثنين: إما المضي قدما في تشديد القيود الصحية أو حماية الانتعاش الاقتصادي.

وحذّر البنك الدولي الثلاثاء من أن النمو العالمي سيشهد تباطؤا هذه السنة من دون أن يستبعد سيناريو أسوأ بتأثير من المتحورة اوميكرون التي تنتشر كالنار في الهشيم في كل القارات ما يفاقم النقص في اليد العالمة والمشاكل اللوجيستية وسلاسل الإمداد.

وتسجل أوروبا راهنا العدد الأكبر من الإصابات الجديدة في العام مع 7,942,397 حالة في الأيام السبعة الأخيرة أي نحو 45 بالمئة من الإصابات العالمية تليها منطقة الولايات المتحدة وكندا مع 5,632,321 حالة (32 بالمئة).

وقال مدير منظمة الصحة العالمية في أوروبا هانس كلوغه خلال مؤتمر صحافي إنه “بهذه الوتيرة يتوقع معهد القياسات الصحية والتقييم أن يصاب أكثر من 50 بالمئة من سكان المنطقة بأوميكرون في غضون ستة إلى ثمانية أسابيع”.

واعتبر أن هذه المتحوّرة السريعة التفشي تحمل طفرات “تتيح لها الالتصاق بسهولة أكبر بالخلايا البشرية، ويمكن أن تصيب حتى الأشخاص الذين سبق أن أصيبوا أو تلقوا اللقاح”.

 

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد