بروفيسور مغربي : التهوية إحدى التدابير الرئيسية للحفاظ على المدارس آمنة من انتشار كوفيد

0

زنقة 20 | الرباط

قال غسان الأديب، الأستاذ بكلية الطب والصيدلة بمراكش ورئيس قسم التخدير والإنعاش بالمستشفى الجامعي بمراكش ، أن التهوية هي إحدى التدابير الرئيسية للحفاظ على المدارس آمنة من انتشار كوفيد.

و ذكر الأديب في منشور على فايسبوك ، أنه يمكن تقليل انتقال فيروس كوفيد -19 باستخدام طرق تعمل ضد مسببات الأمراض الأخرى المحمولة جواً ؛ يتم حملها جميعًا على جزيئات رذاذ الجهاز التنفسي التي يتم إطلاقها في الغرفة

عن طريق التنفس والكلام ، ويتم احتواء انتشار المرض عن طريق تنظيف هذه الجسيمات من الهواء يضيف ذات الخبير.

وذكر أن هناك طرق مختلفة لتحقيق ذلك ؛ بعضها عبارة عن تحسينات سريعة وغير مكلفة للفصول الدراسية الحالية ، وبعضها يتطلب استثمارات طويلة الأجل.

و اشار إلى أنه نظرًا لأن كل نوع من أنواع فيروس كوفيد أكثر قابلية للانتقال من السابق ، يصبح الهواء النظيف وسيلة دفاع أكثر أهمية وطويلة الأمد.

و أمس الإثنين ، اعلن شكيب بنموسى وزير التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة ، عن رفع درجة اليقظة داخل المؤسسات التعليمية بسبب الحالة الوبائية وظهور متحور أوميكرون.

و قال بنموسى، خلال جلسة عمومية للأسئلة الأسبوعية الشفوية بمجلس النواب ، أن وزارته اعتمدت مقاربة استباقية تحسبا لموجة جديدة من الإصابات و لضمان الاستمرارية البداغوجية.

المسؤول الحكومي، ذكر أنه تم الاستعداد لتنويع الخيارات التربوية بشكل يتلائم و احتمالات تطور الوضعية الوبائية في كل جهة.

بنموسى ، شدد على أن وزارته ستلتزم بصرامة بالتدابير الوقائية الصحية من طرف جميع المؤسسات التعليمية العمومية و الخصوصية.

ذات المسؤول الحكومي، قال أنه البروتوكول الصحي سيطبق بشكل صارم ، و إجراء فحوصات دورية للكشف عن الفيروس على مستوى عينة من التلاميذ ، واعتماد تهوية منتزمة للفصول والحجرات الدراسية ، ومواصلة عملية التلقيح في صفوف التلاميذ الذين تتراوح أعمارهم بين 12 و 17 سنة.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد