الوكالة الدولية للنزاهة تسلط عقوبات ثقيلة على 6 لاعبين تنس مغاربة

0

زنقة 20 | متابعة

سلطت الوكالة الدولية للنزاهة، عقوبات ثقيلة في حق 6 لاعبين مغاربة شباب للتنس من طرف بسبب التلاعب بنتائج المباريات.

و يتعلق الأمر بكل من :

– أمين أهودة إيقاف لمدة 11 سنة وغرامة مالية قدرها 5000 دولار.

– أنس الشقروني إيقاف لمدة 10 سنوات وغرامة مالية قدرها 5000 دولار.

– أيوب الشقروني إيقاف مدى الحياة وغرامة مالية قدرها 10000 دولار.

– محمد زكرياء خليل، سفيان المصباحي وياسير كيلاني إيقاف لمدة 9 سنوات وغرامة مالية قدرها 5000 دولار لكل واحد منهما.

الوكالة كانت قد أصدرت يوليوز الماضي، قراراً يقضي بتوقيف اللاعبين المغاربة المحترفين ، بسبب الإشتباه في تورطهم في التلاعب بنتائج المباريات.

اللاعبين المذكورين ، سيتم منعهم من المشاركة في أي منافسة وطنية أو دولية على خلفية التحقيق في فضيحة التلاعب في نتائج مباريات و اتهامهم بالتعاطي للرهانات الرياضية.

الوكالة الدولية لنزاهة التنس (ITIA) أكدت وجود أدلة كافية لإدانة اللاعبين المغاربة المحترفين ، وهو ما دفع الجامعة الملكية للتنس لفتح تحقيق داخلي مع اللاعبين المشتبه بهم.

و سيحرم اللاعبين المتهمين من المشاركة في أي مسابقة أو حدث للتنس الوطني أو الدولي حتى صدور القرار النهائي من الوكالة الدولية.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد