بنموسى يكشف عن أرقام صادمة حول الهدر المدرسي في التعليم الإبتدائي

1

زنقة 20 | عبد الرحيم المسكاوي

قال شكيب بنموسى، وزير التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة، إن نسبة التمدرس في التعليم الأولي أصبحت ترتفع في السنوات الأخيرة، حيث وصلت نسبة التمدرس قبل 4 سنوات إلى 57 في المائة، أما الآن تصل إلى 72 المائة، وهناك جهود لتحسين نسبة التمدرس في جميع المستويات.

وأكد بنموسى خلال كلمة له أثناء تقديم مشروع الميزانية الفرعية لوزارة التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة، بمجلس النواب، اليوم الأربعاء، أنه المنتظر أن نصل إلى 75 في المئة في السنة القادمة من المتمدرسين على حد سواء بين الذكور والإناث.

وكشف بنموسى، أن تعميم التعليم الأولي للفئة العمرية من 6 سنوات إلى 11 سنة هو مئة في المئة، لكن هناك هدر مدرسي يجب معالجته لدى هذه الفئة العمرية، أما الفئة العمرية مابين 12 و14 سنة وصلت نسبة التمدرس فيها إلى 72 في المئة، لكن هناك 28 في المائة من هذه الفئة خارج المدرسة رغم إجبارية التعليم، وأما بالنسبة لنسبة التمدرس في الفئة العمرية مابين 15و17 سنة فتصل إلى 45 في المئة يعني أن 55 في المئة خارج المدرسة.

واوضح بنموسى، أن “هدفنا هو الوصول إلى التعميم، ومن أجل أن نصل إلى ذلك يجب ، نرتكز على الجودة الضرورية، وتكوين المربيات والمربيين، وتحديد إطار منهجي للتعليم الأولي، بالإضافة إلى بناء شراكات مع جمعيات لتدبير هذا التعليم الأولي في بعض المجالات” مشيرا إلى أن “البرنامج الحكومي يضع في صلب أولوياته قضية التعليم”.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد