بوريطة يشيد برغبة نواكشوط في تطوير العلاقات التاريخية مع الرباط

0

زنقة 20 | اكرام اقدار

أشاد وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج ناصر بوريطة ، في ندوة صحفية على هامش استقبال وزير الشؤون الخارجية الموريتاني، اسماعيل ولد الشيخ أحمد، بالعمق التاريخي للعلاقات المغربية الموريتانية.

وقال ناصر بوريطة، إن علاقات البلدين وطيدة وتحكمها توجيهات قائدي البلدين، منوها بخصوصية هذه العلاقة وقوتها ومتانتها بين بلدين جارين مغاربيين، على حد تعبيره.

ولفت بوريطة إلى أنه على الرغم من أن هذه هي الزيارة الثالثة لوزير الخارجية الموريتاني إلا أن التواصل معه مستمر بشكل يومي، ويتم مناقشة الأوضاع في المنطقة، مضيفا أن لقاء اليوم كان فرصة للحديث حول القضايا الإقليمية والدولية.

وأشار وزير الخارجية المغربي إلى أن وضع الحجر الأساس لبناء السفارة الجديدة لموريتانيا بالرباط دليل على رغبة نواكشوط في حضور دبلوماسي قوي بالمغرب، وتطوير العلاقات الثنائية بين البلدين في جميع المجالات.

وأكد ناصر بوريطة على أن حوالي 60 في المائة من الطلاب العرب الذين يتابعون دراستهم بالمغرب هو موريتانيون، مشيرا إلى أن نواكشوط لها مكانة خاصة بفعل تبادل الخبرات بين البلدين، وأن المملكة ستواصل، على حد تعبيره، مد الطلاب بالمنح الدراسية لتسهيل إدماجهم في الجامعات والمعاهد المغربية.

و اعترف بوريطة بأن العلاقات الاقتصادية من تبادل تجاري واستثمارات مشتركة بين البلدين مازالت تعرف بعض التراجع رغم المجهودات المبذولة والتقدم الذي حصل في السنوات الأخيرة، لذلك تم، على حد قوله، إنشاء لجنة عليا مشتركة بين وزراء خارجية البلدين وعدد من المسؤولين من أجل تطوير هذه العلاقة.

ولم يتطرق الطرفان خلال هذه الندوة لموقف دولة موريتانيا من الصحراء المغربية، خاصة أن نواكشوط أكدت، في أكثر من مرة، أنها تلزم الحياد الإيجابي بين أطراف النزاع ولا تميل لطرف على حساب آخر.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

X