مغربية مقيمة بإيطاليا انضمت لـ”داعش” تستغيث لتخليصها من أيدي رجال “البغدادي”

0

زنقة 20 . الرباط

استغاثت فتاة مغربية، كانت تقيم في إيطاليا، السلطات الإيطالية بتخليصها من تنظيم الدولة الإسلامية ، معبرةً عن ندمها على الالتحاق بالتنظيم.

و ذكرت وسائل إعلام إيطالية مؤخراً، أن الفتاة التي تدعى مريم الرحيلي أبدت رغبتها الشديدة في أن تعود إلى بيتها بإقليم بادوفا، شمالي إيطاليا، بعدما غادرته فجأة، في يوليوز الماضي، صوب تركيا، لأجل الدخول إلى سوريا.

من جهتها ،كشفت صحيفة ‹إل غازيتينو›، أن جهاز الدرك الإيطالي استمع إلى مكالمة مريم، وباشر جهوداً لأجل إنقاذها وضمان عدم تعرضها لأذى، سيما أن أي محاولة منها للفرار قد تكلف خسارة حياتها.

كانت الرحيلي قد نشرت عبر حسابها في فيسبوك عدداً من المنشورات التي تشيد بـ ‹الجهاد›، لكنها باتت تستغيث، اليوم، أملاً في الخلاص .

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد