“الفيفا” تضع مدرب المنتخب الوطني “رونار” في مأزق

0

زنقة 20 . متابعة

قبل أيام من انعقاد مؤتمر الاتحاد الدولي لكرة القدم والمرتقب يوم الجمعة المقبل، والذي سيعرف، إلى جانب انتخاب رئيس جديد، عرض مسودة النظام الأساسي التي تشتمل على اقتراحات قد تؤثر على كرة القدم العالمية، خصوصا بعد تعالي أصوات الفرق الأوروبية وشكواها من الوقت الطويل الذي يقضيه لاعبوها مع منتخباتهم المحلية، حسب ما أكدته وكالة الأنباء رويترز.

وفي حال تراجعت الأندية الأوروبية عن الاتفاق الموقع مع الفيفا والذي يلزمها بالسماح بانضمام لاعبيها إلى منتخباتهم الوطنية في مواعيد يحددها الاتحاد الدولي للعبة، فإن ذلك سيضع مدرب المنتخب المغربي الجديد هيرفي رونار في مأزق كبير، خصوصا أن المنتخب المغربي الأول يتشكل من اللاعبين المحترفين في أوروبا.

وذكرت رويترز أنه إذا تراجعت الأندية – التي تسعى دوما لزيادة فرص خوض مباريات ودية حول العالم تدر عليها أموالا – عن اتفاقها مع الفيفا فإن هذا سيدفع كرة القدم الدولية نحو فوضى عارمة.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد