مصريون يهاجمون حكماً مغربياً بعد إقصاء بطلة كاراطي في نصف النهائي

0

زنقة 20 | متابعة

قال محمد عبد الرجال جودة مدرب جيانا فاروق بطلة الكاراتي المصرية، والمتوجة ببرونزية أولمبياد طوكيو، أن اللاعبة تعرضت للظلم في مباراة الدور قبل النهائي أمام لاعبة الصين وكانت تستحق الفوز.

و أضاف عبد الرجال فى تصريحات صحفية أن قرارات التحكيم في الترجيح كانت غريبة وغير متوقعة وكانت جيانا الأحق بالوصول للنهائي وكل من يعلم قواعد الكاراتي، يعلم ما حدث من قرارات غريبة في نهاية المباراة.

و توجت جيانا فاروق بالميدالية البرونزية في منافسات وزن 61 كغم ، بدورة الألعاب الأولمبية، بعد التعادل أمام منافساتها لاعبة الصين في الدور نصف النهائي، ولكن الفوز جاء باختيار الحكام .

و علقت البطلة المصرية سارة عاصم لاعبة منتخب مصر للكاراتي على ما حدث في مباراة جيانا فاروق لاعبة الكوموتيه أمام بطلة الصين في دورة الألعاب الأوليمبية المقامة حاليا في طوكيو.

وكانت قد تعرضت المصرية جيانا فاروق للخسارة من بطلة الصين في نصف النهائي بعد أن انتهى اللقاء بالتعادل بينهما ليتم اللجوء للترجيح ويقوم الزيتوني، حكم المباراة المغربي، بترجيح كافة اللاعبة الصينية لتفوز بالمباراة وتتأهل للمباراة النهائية.

وقالت سارة عاصم بطلة مصر في الكاتا في تصريحات أنها كانت تخشى الحكم المغربي منذ البداية وأنها تعلم جيدا أن هناك عداء بين الجانب المصري والمغربي في لعبة الكاراتي على حد قولها.

وأضافت قائلة:”عندما رأيت الحكم متواجدا وهو من سيدير لقاء جيانا لم أكن متفائلة بذلك وتمنيت أن لا نصل للترجيح خوفا من قراراته لأني أعلم هذا الحكم جيدا ونعلم جميعا أنه لن ينصفنا في الترجيح.”

وتابعت :”دائما أمور الترجيح تعود للحكام ولا يوجد اعتراض على قرارات التحكيم، لكن في رأيي أن جيانا هي من كانت تستحق الفوز واللعب على الميدالية الذهبية”.

وأكملت :”عانينا كثيرا بسبب المغرب في لعبة الكاراتي، هذا الحكم هو يعد أحد أكبر الحكام في أفريقيا ودائما ما نعاني من قراراته، يقوم بطرد المدربين المصرين في حالة الاعتراض بشكل طبيعي، بطولات أفريقيا دائما ما تقام في المغرب وهو أمر غريب ويتسبب ذلك دائما بالانحياز ضدنا على مستوى الكاتا والكوموتيه”.

من جهته ، علق الدكتور مهند مجدي، عضو مجلس إدارة النادي الأهلي وبطل العالم السابق في الكاراتي، على الأداء التحكيمي لمباراة جيانا فاروق لاعبة المنتخب المصري أمام نظيرتها الصينية يين شياويان بنتيجة (1-1)، في الدور نصف النهائي من أولمبياد طوكيو.

وأكد مجدي، في تصريحات لفضائية “أون تايم سبورتس”، أن طاقم التحكيم انحاز لمبادئ اللعبة القديمة والتي تنص على منح الأفضلية للاعب البادئ بالهجوم وأخد المبادرة.

وأوضح أنه يرى أن جيانا فاروق تعرضت للظلم، حيث أنها استطاعت الرجوع من التأخر في النتيجة قبل أن تتعادل وتزيح الأفضلية عن اللاعبة الصينية، إضافة إلى أنها أرغمتها على الحصول على 3 إنذارات، مما يؤكد أنها هاجمت بضراوة خلال الدقيقة الأخيرة من عمر اللقاء.

وشدد مجدي، على أن الحكم المغربي زيتوني كان عليه الاعتذار وعدم تحكيم اللقاء، حتى يرفع الحرج عن نفسه، حيث أن المباراة بها طرف عربي وإفريقي، وأنه من الممكن أن تذهب المباراة لترجيح الحكام وهو ما حدث.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد