معهد ألماني رسمي يوصي بكبح القوة المغربية الصاعدة ووقف المساعدات الأوربية

0

زنقة 20 | الرباط

كشف المعهد الألماني للشؤون الدولية والأمنية، وهو مؤسسة رسمية تقدم المشورة للحكومة و البرلمان ، عن مذكرة أعرب فيها عن قلقه من “هيمنة” المغرب على الجزائر وتونس في مجال التنمية.

وحسب ما جاء في تقرير لصحيفة “أتلنتيكو” الفرنسية، فقد أوصى المعهد الألماني والذي يقدم المشورة للبرلمان ومؤسسات ألمانية وأوروبية وشخصيات من صناع القرار، بـ “التصدي للمغرب” وعرقلة تقدمه، جراء تصاعد قدراته في الفترة الأخيرة وتوجهه للهيمنة على الدول المجاورة مثل تونس والجزائر.

التقرير الذي وصف بـ “السري”، أظهر بأن المعهد المؤثر في الساحة الألمانية دعا إلى “وقف تقديم المساعدة الأوروبية للمغرب لتحقيق النمو والتنمية الإقتصادية، لكون تقدم المغرب يؤثر سلبا على تونس والجزائر”.

المذكرة التي قدمها المعهد تقول إن المغرب يتقدم بوتيرة تترك الجزائر وتونس خلفه، وبينما تقع تونس في غياهب النسيان وعدم الأهمية، تحاول الجزائر التغلب على الصعوبات التي تواجهها واللحاق بالمغرب.

ووفق التقرير فإن الصعود المغربي يمثل خللا في التوازن خاصة وأن الدول الأوروبية تحاول العمل مع البلدان المغاربية بشكل فردي، لذلك توصي بالتعاون الثلاثي مع جميع البلدان المغاربية لتحقيق التوازن بين الأمور.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد