بيجيدي يهدد الدولة في جلسة حصيلة الحكومة : نحذر من العودة للأساليب القديمة و دعم حزب للفوز بالإنتخابات

1

زنقة 20 | الرباط

هاجم حزب العدالة و التنمية ، السلطات المغربية ، و ذلك من على منبر مجلس النواب.

و قال رئيس فريق الحزب بمجلس النواب مصطفى إبراهيمي ، خلال جلسة مناقشة الحصيلة المرحلية لعمل الحكومة اليوم الإثنين ، أن المنحى العام لمسار الدمقرطة ببلادنا يبقى إيجابياً ، إلا أن التراجع عنه لا يشكل استثناءا.

و أضاف إبراهيمي ، أن تراجعات و ممارسات نكوصية ، تهدد المسار الديمقراطي و تشوش على منسوب الثقة ، محذرا من ما أسماه “العودة إلى نفس الاساليب و الأدوات القديمة بتغيير حزب بحزب آخر يوفر له كل الدعم ليتبوأ المرتبة الأولى في الإنتخابات و التحكم في الخريطة الإنتخابية ضدا على الإرادة الشعبية”.

رئيس فريق البيجيدي ، قال أن اعتماد القاسم الإنتخابي على أساس المسجلين موجه أساسا ضد البيجيدي للحد من شعبيته.

إبراهيمي قال أن إلغاء العتبة و التراجع عن التصويت باللائحة إلى الفردي ، مما سيؤدي حسب قوله إلى بلقنة المؤسسات المنتخبة بدل 5 أو 6 أحزاب موزعة بين مسيرة و معارضة.

ذات المتحدث ، ذكر أن ذلك سيؤدي إلى الإبتزاز في تشكيل الرئاسات و الأجهزة المسيرة وعدم الإستقرار و الحصيلة ضياع مصالح المواطنين و تدخل الإدارة الترابية لتسيير الجماعات بدل المنتخبين”.

و اعتبر أن العملية الإنتخابية ستتحول إلى توزيع للمقاعد بين الأحزاب المشاركة بالتساوي بدون منافسة و بلقنة للمشهد السياسي و المؤسساتي.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد