التحاق بنسليمان بالأحرار يشعل الصراع الإنتخابي في مراكش

1

زنقة 20 | الرباط

اشتع الصراع السياسي بين حزبي “العدالة والتنمية” و”الأحرار”، في مراكش ، بعد أن قدم نائب العمدة النافذ يونس بنسليمان استقالته من البيجيدي ، وأعلن التحاقه رسمياً بالتجمع الوطني للأحرار.

رئيس فريق العدالة والتنمية بمجلس النواب، طالب رئيس المجلس، بمراسلة رئيس المحكمة الدستورية، من أجل تجريد النائب عن دائرة مراكش المدينة، يونس بنسليمان، من عضوية مجلس النواب، وذلك عقب تقديمه للاستقالة من حزب العدالة والتنمية، الذي ترشح باسمه في انتخابات 7 أكتوبر 2016، منذ 3 فبراير 2021.

و تحول المسرح الملكي بمراكش ، إلى ساحة حرب بين بنسليمان و عمدة مراكش بلقايد بعد أن كانا إلى وقت قريب أصدقاء و ينتمون لحزب واحد.

يونس بنسليمان النائب البرلماني رئيس مقاطعة مراكش المدينة، ونائب عمدة مراكش ، وجه رسائل مشفرة إلى العمدة بلقايد في مهرجان خطابي نظمته شبيبة حزب التجمع الوطني للأحرار.

بنسليمان دعا شبيبة RNI ، إلى النزول للميدان برأس مرفوعة والمشاركة في الانتخابات، وعدم إضاعة الوقت في الرد على الاخر، في إشارة واضحة للكلام الذي صدر عن محمد العربي بلقايد عمدة مدينة مراكش في نفس المكان في مهرجان خطابي من تنظيم شبيبة البيجيدي ، وسخر فيه من شبيبة تجمع الأحرار.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد