نهضة بركان يخيب آمال جمهوره ويكتفي بالتعادل أمام شبيبة القبائل في كأس الكـاف

0

زنقة 20. الرباط

حسم التعادل السلبي صفر لمثله المباراة التي جمعت مساء اليوم الأحد بالملعب البلدي ببركان، فريق النهضة المحلية بضيفه شبيبة القبائل الجزائري برسم الجولة الثالثة من منافسات المجموعة الثانية، ضمن دور المجموعات لكأس الكونفدرالية الإفريقية لكرة القدم.

وعقب هذا التعادل بات فريق النهضة البركانية يحتل المركز الثالث برصيد 4 نقاط خلف شبيبة القبائل صاحب الصف الثاني بخمس نقاط و فريق القطن الكانيروني متصدر الترتيب بست نقاط عقب فوزه خارج ميدانه على مضيفه نابسا ستارز بهدف لصفر.

ودخل فريق نهضة بركان ،حامل لقب هذه المسابقة ،مباراة اليوم بنية تحقيق الفوز و محو اثار الهزيمة المفاجئة التي مني بها خلال الجولة الثانية أمام مضيفه فريق القطن الكاميروني بهدفين للاشيء،وتعزيز حضوضه لبلوغ الادوار القادمة.

وخلال الجولة الاولى اندفع رجال المدرب بيدرو بن علي نحو مرمى الفريق الخصم ، حيث ناورا عبر الانسلالات الجانبية لكل من زكريا حدراف و حمادة لعشير ، لكن هذه المناورات كانت تفتقد لمتمم للعمليات في ظل افتقاد الفريق لخدمات هدافه محسن ياجور.

وواصل الفريق البركاني ضغطه على مرمى الحارس القبايلي و اتيحت له فرصة سانحة للتسجيل في الدقيققة 22 بواسطة المهاجم الاوسط ابراهيم البحراوي الذي افتقد اللمسة الاخيرة.

و رد فريق شبيبة القبائل على هذه الفرصة بمحاولة خطيرة في الدقيقة 24 كان من وارئها المهاجم رضى بن الشيح الا ان كرته جانبت قائم مرمى الحارس زهير العروبي .

و في الجولة الثانية كثف فرق نهضة بركان ضغطه على مرمى الفريق الجزائري و كاد ان يفتتح حصة التسجيل في مناسبتين ، الاولى في الدقيقة 53 بواسطة ضربة راسية للمهاجم حمادة لعشير و في الدقيقة 59 عبر توغل لمتوسط الميدان زايد كروش.

وفي الدقيقة 76 اشهر حكم اللقاء السينغالي عيسي سي الورقة الحمراء في وجه اللاعب القبايلي مالك رياح بعد ان اقترف خشونة واضحة في مهاجم نهضة بركان يوسف الزغودي ، وهو المعطى الايجابي الذي لم يستغله زملاء العميد العربي الناجي لينتهي اللقاءعلى ايقاع التعادل السلبي .

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد