الجيش الموريتاني يدخل على خط أزمة الكركرات !

0

زنقة 20 | متابعة

في ظل ازمة الكركرات الحدودية القائمة،كشفت مصادر اعلامية موريتانية موثوقة، بان القائد العام المساعد لأركان الجيوش الموريتانية اللواء المختار ولد بله ولد شعبا،وصل أخيرا، إلى العاصمة الاقتصادية انواذيبو في زيارة خاصة لمتابعه الوضع عن كثب بالمعبر الحدودي الكركرات.

ومن المرجح وفق ذات المصادر، أن تشمل زيارة ذات المسؤول العسكري “معبر الكركارات” خلال الساعات القليلة القادمة والذي يقع على الحدود الموريتانية الشمالية من مدينة نواذيبو ثاني كبريات مدن موريتانيا.

ويذكر، بان الفريق محمد بمبه مكت قائد الأركان العامة للجيوش الموريتانية حل رفقة وفد عسكري رفيع المستوى،  في الايام الاولى من ازمة الكركرات في اطار زيارة غير معلنة إلى الإمارات العربية.

كما استغرقت الزيارة، ثلاثة أيام خلال الفترة ما بين 2 إلى 5 نوفمبر 2020،حيث كان في استقباله نظيره الإماراتي الفريق اول الركن حمد محمد ثاني الرميثي قائد اركان الجيش الإماراتي.

ويرى مراقبون بان تحركات كبار قادة الجيش الموريتاني في الفترة الأخيرة، يرتبط اساسا بالتوترات الحاصلة بمعبر الكركرات الحدودي، حيث من المنتظر ان تقود السلطات الموريتانية وساطة بين الدول المعنية بنزاع الصحراء لإنهاء ازمة الكركرات.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد