الإفراج عن برلماني الحسيمة الزراد بعد 3 سنوات وراء القضبان !

0

زنقة 20 | الرباط

غادر البرلماني و الأمين الإقليمي لحزب الاصالة و المعاصرة بالحسيمة عمر الزراد ، سجن الصومال بتطوان أمس الأحد ، بعدما قضى 3 سنوات وراء القضبان بتهم الإرتشاء و استغلال النفوذ.

الزراد وهو رئيس سابق لجماعة تاركيست ، كان قد اعتقل في سنة 2017 ، رفقة نائبه الرابع بالمجلس الجماعي لتارجيست، في كمين نصب من طرف الفرقة الوطنية للشرطة القضائية بأمر من الوكيل العام، إثر توصله بشكاية أكد فيها صاحبها تعرضه إلى الابتزاز لتسليمه رخصة.

و في فبراير الماضي ، أدانت غرفة الجنايات الابتدائية بمحكمة الاستئناف بالحسيمة، شاهد النفي في القضية ، وحكمت عليه بثلاث سنوات سجنا نافذا.

واتهما  بابتزاز مالك القطعة الواقعة بمحاذاة السوق الأسبوعي بتارجيست، ومطالبته بـ 73 مليون رشوة، قبل اعتقال النائب الرابع متلبسا بتسليم عشرة ملايين سنتيم وثلاث كمبيالات مكملة للمبلغ، في صندوق سيارته.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد