مغربي يؤم المصلين في أول مسجد بأثينا !

0

زنقة 20 | متابعة

تستعد العاصمة اليونانية، أثينا، لافتتاح أول مسجد في المدينة، بعد مضي 14 عاما من بدأ تنفيذ المشروع الذي جرى تجميده بسبب نزاعات التقاضي المطولة والمراجعات التشريعية ونقص الدعم السياسي.

ومن المتوقع أن يدخل بناء المسجد في أثينا طور التشغيل الكامل في الأسبوعين الأولين من شهر نوفمبر، بحسب ما صرح ممثل عن هيكل الدولة المسؤول عن المشروع لـ”سبوتنيك”، ومع ذلك، في رأيه، سيتأثر الموعد المحدد للافتتاح بمدى انتشار وباء الفيروس التاجي.

وقال: “إذا ظل تطور الوباء عند المستوى الحالي، ولم يتم اتخاذ تدابير إضافية، فسيحدث كل شيء وفقا للخطة، كالعادة. وإلا فسيتم تأجيل بدء العمل “.

تبلغ مساحة بناء المسجد 850 مترا مربعا، وهو مصمم لنحو 360 شخصا، وفي ظل الظروف الحالية ووفقًا للإجراءات المتوخاة للمباني الدينية، سيكون بإمكانها استقبال حوالي 170 شخصا بمعدل شخص واحد لكل 5 أمتار مربعةم.

يذكر بأن مسجد أثينا قيد الإنشاء منذ 14 عاما، وتم تجميد تنفيذ المشروع باستمرار بسبب نزاعات التقاضي المطولة والمراجعات التشريعية ونقص الدعم السياسي، وظلت أثينا طوال هذا الوقت هي العاصمة الأوروبية الوحيدة التي لا يوجد بها مسجد رسمي.

وكان كل شيء يشير إلى أن افتتاح المسجد سيتم في مايو 2019، إلا أنه وبسبب الانتخابات البرلمانية المبكرة، تم تجميد إجراءات حل القضايا العالقة المتعلقة بالعمل العام.

قبل أن يوقف الحجر الصحي العمل مرة أخرى، جرت محاولة لحل المشكلات الفنية والبيروقراطية المتعلقة بالمنطقة التي تم بناء المسجد فيها.

كما أن إجراءات التوظيف في مراحلها النهائية، حيث قامت السلطات بتمديد ولاية اللجنة التوجيهية التي أشرفت على العملية، وبمجرد افتتاح المسجد من المتوقع أن يتولى محمد زكي منصب الإمام الأول، وهو مواطن يوناني من أصل مغربي، و يتكلم ثلاث لغات، اليونانية والعربية والفرنسية ويحمل شهادات في الفيزياء والرياضيات وعلم الكلام الإسلامي.

قد يعجبك ايضا
النشرة الإخبارية الأسبوعية
اشترك في النشرة الإخبارية لدينا من أجل معرفة جديد الاخبار.
تعليقات
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد