التهاون وفوضى التدبير يتسببان في مزيد من إصابات كورونا بسجون طنجة

0

زنقة 20. الرباط

أكدت مصادر جد موثوقة لمنبر Rue20 تسجيل ثلاثة إصابات مؤكدة جديدة بفيروس كورونا في صفوف موظفي السجن المحلي بطنجة 1، بعدما تحول سجن طنجة 2 إلى بؤرة حقيقية بإصابة أزيد من 100 شخص بين الموظفين والنزلاء.

 تضيف مصادرنا بأن أحد هؤلاء المصابين يعاني من مرض مزمن، وحالته حرجة.

مصادرنا شددت على أن تدبير المؤسسة السجنية المذكورة يعرف فوضى عارمة حيث كلما رتبت إدارة هذه المؤسسة إجراءات الحجر الصحي للموظفين كلما إزداد عدد الإصابات في صفوف الموظفين، بسبب ضعف اجراءات الوقاية المعتمدة بالنسبة للموظفين.

مصادرنا أكدت بأن إدارة المؤسسة السجنية المذكورة تقوم بإيواء الموظفين الخاضعين للحجر وتكديسهم في المركز البيداغوجي للمؤسسة والخيام دون أن تستجيب هذه الأماكن لمعايير التباعد الاجتماعي وكذا عدم توفير غسالة لغسل وتنضيف ملابس الموظفين فضلاً عن ضعف التغدية المقدمة لهم مما يجعل عملهم ووضعهم شبيه بوضع المعتقلين الشيء الذي انعكس على مستوى أدائهم وأصبحوا يعانون من مشاكل نفسية ومخاوف تتعلق بوضعهم الصحي ناتجة عن شعروهم بالضعف الجسدي والنفسي.

مصادرنا أضافت بأن هناك معاملة حاطة بالكرامة ينهجها رئيس المعقل في حق بعض الموظفين والذي يكرس الاحتقان بالمؤسسة.

هدا الأخير الذي سبق وأن تم نقله تأديبياً من سجن طنجة 1 بفعل التعامل المشبوه مع سجين ليعود في ظرف غامضة رئيساً للمعقل بنفس المؤسسة مما يطرح علامة إستفهام كبرى حول المعايير المعتمدة فى تعين الموظفين لتحمل المسؤولية.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد