مجانين يكتسحون شوارع المدن و ضريح بويا عمر يعود إلى الواجهة !

0

زنقة 20 | الرباط

فجر نواب برلمانيون ، فضائح وجود مراكز لإيواء المسنين آيلة للسقوط و لا تقدم أي خدمات للفئات الهشة و المسنة.

محمد السيمو عن الحركة الشعبية و في سؤال موجه إلى جميلة المصلي، وزيرة التضامن والتنمية الاجتماعية والمساواة والأسرة، حول “الخصاص الكبير في مراكز إيواء المسنين”، أن هذه الفئة بدون هوية و لا عنوان و تعاني كثيراً في ظل صمت الحكومة.

و ذكر النائب البرلماني المذكور ، أن هناك دور لإيواء المسنين آيلة للسقوط في العديد من المدن وهو ما يهدد بضياع هذه الفئة من المجتمع.

و تطرق ذات البرلماني ، إلى إغلاق ضريح بويا عمر ، حيث قال أن المستشفيات تطلق المجانين بعد مرور 24 ساعة فقط وهو ما يهدد حياة المواطنين على حد قوله.

الوزيرة المصلي و في جوابها على سؤال البرلماني ، قالت أن أعداد المسنين في تزايد ، حيث بلغت ثلاثة ملايين ، معترفةً بوجود مشاكل و اختلالات في عدد من مراكز الإيواء.

قد يعجبك ايضا
النشرة الإخبارية الأسبوعية
اشترك في النشرة الإخبارية لدينا من أجل معرفة جديد الاخبار.
تعليقات
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد