عائلة عارضة أزياء مغربية تُكذّب مندوبية السجون و تؤكد أنها لم تكن مصابة بأي داء !

0

زنقة 20 | متابعة

جدل كبير يرافق وفاة عارضة الأزياء ، كاميليا المراكشي الشهيرة بـ”كاميليا اللعبي”، داخل سجن “بوركايز” بمدينة فاس في ظروف غامضة، بعدما أكدت أسرتها أنها لم تكن تعاني من أي مرض.

ووفقًا لأسرة العارضة، فإن كاميليا لم تكن مصابة بأي داء ولم تأخذ أي علاج، بخلاف ما أعلنته المندوبية العامة لإدارة السجون بأنها كانت تعاني من أمراض متعلقة بالكلى.

و شددت على أن وفاة كاميليا ترجع إلى الإهمال الطبي داخل السجن، بعد امتناع إدارة السجن عن حقنها بالأنسولين من داء السكري المزمن.

قد يعجبك ايضا
النشرة الإخبارية الأسبوعية
اشترك في النشرة الإخبارية لدينا من أجل معرفة جديد الاخبار.
تعليقات
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد