جامعة عبد المالك السعدي تحاول جاهدة تبييض صورتها التي لطختها الرشاوى !

0

زنقة 20 . الرباط

بعد فضيحة الرشاوي التي هزت جامعة عبد المالك السعدي ، تحركت إدارة الجامعة لتبييض صورة المؤسسة الجامعية التي تضررت كثيرا.

الجامعة ابرمت مؤخرا اتفاقية مع جامعة قادش الاسبانية ، تروم تطوير العلاقة بين الجامعتين من خلال الانفتاح على بعض المجالات الجديدة.

اضافة الى الانفتاح على جهتي طنجة تطوان الحسيمة والاندلس، واستحداث تكوينات جديدة باللغتين العربية و الاسبانية بكليات الحقوق،والطب والصيدلة، والمدرسة الوطنية للعلوم التطبيقية، الى جانب تبادل الطلبة والاساتذة بين الجامعتين.

ادارة الجامعة بحثت اليوم الجمعة ، سبل تفعيل الاتفاقيات المبرمة مع مجلس جهة طنجة تطوان الحسيمة.

و جدد الطرفان رغبتهما تفعيل الاتفاقيات المبرمة ما بين جامعة عبد المالك السعدي، ومجلس جهة طنجة تطوان الحسيمة ، كما أعربا عن عزمهما الجاد في البحث عن سبل جديدة للتعاون في مختلف المجالات التي تهم جهة طنجة تطوان الحسيمة.

ومن ضمن هذه المجالات ذات الاهتمام المشترك ، التي اتفقا الطرفان على ان تحضى باولويتهما التكوين المستمر، والبحث العلمي الذي يجيب عن مختلف الاشكالات المرتبطة بالتنمية الجهوية، اضافة الى تشجيع الابتكار، وتمويل مشاريع المؤسسات المبرمجة للانشاء.

قد يعجبك ايضا
النشرة الإخبارية الأسبوعية
اشترك في النشرة الإخبارية لدينا من أجل معرفة جديد الاخبار.
تعليقات
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد