المتحدث الرسمي باسم عاصفة الحزم ينال وساما من المغرب

0

زنقة 20 . وكالات

العميد ركن “أحمد بن حسن محمد عسيري”، أصبح مثار تساؤلات عديدة بعد اختياره كمتحدث رسمي لقيادة قوات تحالف “عاصفة الحزم” تلك التي انطلقت في السادس والعشرين من مارس الماضي.
بعد أقل من أسبوع من بدء العمليات العسكرية وظهور العميد “عسيري” اليومي في الإيجاز الصحافي ومواجهة سيل الأسئلة الصحافية باللغتين العربية والإنجليزية، كان سؤال لوكالة الأنباء الفرنسية، باللغة الفرنسية، أجابه “عسيري” باللغة نفسها.
وتزايدت التساؤلات من هو العميد عسيري؟ الذي يتحدث الفرنسية والإنجليزية؟ لكن الأسئلة ظلت حائرة.
يشغل “عسيري” حاليًا مدير إدارة الاستشارات العسكرية بمكتب وزير الدفاع، لكن تأهيله العلمي بدأ حين تخرج من كلية سان سير الفرنسية الشهيرة 1988 – 1989 وحصل على الترتيب الأول على الدفعة الأولى، وحصل على درجة الماجستير في العلوم العسكرية من كلية القيادة والأركان للقوات المسلحة السعودية، وماجستير في دراسات الدفاع الوطني من فرنسا إلى جانب درجة ماجستير في العلوم الاستراتيجية.
ومن حرب تحرير الكويت الشهيرة بـ “عاصفة الصحراء” وحتى “عاصفة الحزم”، وما بين العاصفتين، كان العميد ركن “عسيري” يتدرج تعليمًا وتأهيلًا، بل لم يتأخر عن حصد الأنواط الاستحقاقية بدءًا من ميدالية تحرير الكويت وحتى نوط الابتكار، ونوط الإتقان والميدالية الذهبية للدفاع الوطني الفرنسية، كما حصد وسام استحقاق من درجة فارس من المغرب والوسام الوطني من درجة فارس من جمهورية النيجر، ووسام الأسد الوطني من درجة فارس من جمهورية السنغال

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد