وكالة الأنباء الكوبية : المغرب يرسل رسالة سلام في إفتتاح الألعاب الأفريقية

0

زنقة 20. الرباط | عن وكالة الأنباء الكوبية

مجسدة المغرب بأسره، أرسلت الرباط اليوم رسالة سلام خلال حفل افتتاح الدورة 12 للألعاب الافريقية والذي ترأسه مولاي رشيد شقيق المٓلك محمد السادس.

حفل الافتتاح كان رائعا. مثيرا للإعجاب. خلال ما يزيد قليلاً عن ساعتين، شاهدنا حفلا موسيقيا تحت أضواء رائعة، مغمورا بالعواطف. من الناحية التكنولوجية، بدون شك، كان الحفل متميزا بالدرجة الأولى. إضافة إلى ذلك، صفق الحاضرون عرض 54 دولة مشاركة في هذا الحدث القاري الكبير.

تم دمج موسيقى رائعة، ألوانا لا متناهية، سحرا مذهل وفولكلورا غنيا حيث تقاليد المغرب وتاريخه أخدت زمام الحفل كل ثانية من العرض، لحث القارة والعالم على تعزيز أواصر السلام والتضامن. “أرض السلام”، عبارة كانت تقرأ على النسيج الضخم الذي أضاء أرضية ملعب الأمير مولاي عبد الله، قرب نسخة مصغرة لصومعة حسان، الرمز المعماري العريق الذي تزخر به مدينة الرباط والمغرب ككل.

يدور المشهد كله حول الصومعة الرائعة. لعبت كل من الصحراء، التقاء المحيط الأطلسي والبحر الأبيض المتوسط​​، نجمة العلم المغربي الخماسية التي – كما نعلم جميعا- تمثل أركان الإسلام الخمسة، إضافة إلى خريطة إفريقيا، دورًا رئيسيًا تلك الأمسية. لكن أحد أكثر الأشياء إثارة للإعجاب خلال هذا الحفل هو ظهور حمامة عملاقة من العدم، مؤلفة من مئات من الطائرات بدون طيار الملونة، تحلق منيرة سماء المدينة في استعراض مبهر للتكنولوجيا.

كانت نذر السلام حاضرة في كل لحظة، مع كل رسالة. ولقد رافق صاحب السمو الأمير مولاي رشيد كل من السيد راشيد الطالبي العلمي، وزير الشباب والرياضة وموسى فاكي، رئيس مفوضية الاتحاد الأفريقي. بهذه المناسبة، حث السيد موسى فاكي المشاركين على التنافس بكل أخوية وذكر أيضا بالتحدي الذي تمثله الألعاب الأولمبية 2020 بطوكيو لجميع بلدان القارة. في نهاية الحفل، سادت الموسيقى والألوان والفرح. أضاءت الألعاب النارية سماء الرباط وكان الكل جاهزًا أخيرا لإشعال اللهب. وبهذا إذن تكون الدورة الثانية عشر للألعاب الافريقية مفتتحة، وستمتد إلى غاية 31 في مدن مختلفة من البلد، بمشاركة 6396 رياضيا ورياضية، سيتبارون لسي فقط على الذهب، بل أيضا على التأهيل للألعاب الأولمبية بطوكيو، كسابقة في تاريخ الألعاب الافريقية.

قد يعجبك ايضا
النشرة الإخبارية الأسبوعية
اشترك في النشرة الإخبارية لدينا من أجل معرفة جديد الاخبار.
تعليقات
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد