بحيرة بين الويدان تبتلع أماً و تلميذاً يافعاً !

0

زنقة 20 | متابعة

ابتلعت بحيرة بين الويدان بإقليم أزيلال يومه الإثنين تلميذاً يبلغ من العمر 20 سنة و كان يدرس في السنة الثانية بكالوريا بثانوية واويزغت التأهيلية.

مصادر نقلت أن رجال الوقاية المدنية تمكنوا زوال اليوم الإثنين من انتشال جثة الشاب الغريق المنحدر من بلدة تالمست.

عناصر الوقاية المدنية كانت قد انتشلت أمس الأحد جثة امرأة متزوجة و لها أبناء و تبلغ من العمر 51 سنة و فقدت توازنها بعد أن كانت تملأ الماء في قارورات لغرض التصبين ، ليتم نقل جثتها بعد ذلك إلى مستشفى بني ملال من أجل التشريح.

قد يعجبك ايضا
النشرة الإخبارية الأسبوعية
اشترك في النشرة الإخبارية لدينا من أجل معرفة جديد الاخبار.
تعليقات
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد