كولر بعد اختتام محادثات جنيف 2 : سكان الصحراء يعانون .. مهمتي ليست سهلة !

0

زنقة 20 | علي التومي

كشف مراقبون لملف الصحراء بان “هورست كولر” المبعوث الأممي قدم ملاحظات جد هامة ، اغفلتها معظم وسائل الإعلام على حد قولهم.

وذكر المراقبون بان كولر ، وقبل تلاوة البيان المشترك اثناء إحاطته الصحفية لوسائل الإعلام حول مفاوضات المائدة المستديرة حول نزاع الصحراء التي عقدت اليوم الجمعة 22 مارس بضواحي جنيف ، قد قدم ملاحظات جد هامة لم تركز على نقلها وسائل الإعلام المغربية و الجزائرية و الموريتانية وحتى وسائل الإعلام التابعة لجبهة البوليساريو.

ويضيف المراقبون بان الملاحظات التي قدم كولر وصفت الجولة الأولى، بانها كانت خطوة صغيرة لكنها مشجعة لإيجاد حل، و بأن الهدف الذي يسعى إلى تحقيقه المبعوث الاممي من وراء هذه المحادثات هو إستغلال الدينامية الإيجابية التي خلصت إليها الجولة الماضية اي الجولة الأولى.

و يقول كولر بأنه “ليس مفاجأة أن أقول أن المهمة ليست سهلة و أن لا أحد يتوقع نتائج سريعة لأن الكثير من النقط لا تزال محل خلاف عميق في نفس الوقت ، فإن إستماع الأطراف لبعضهم البعض رغم التباين خطوة مهمة لبناء الثقة الجهود كلها مركزة لبناء الثقة”.

و اضاف بالقول : “أذكر أن الأشخاص المتأثرين بهذا الصراع خاصة الذين يعيشون في مناطق النزاع يضعون كل آمالهم في هذا المخطط. و ان الثمن الذي دفع في هذا الصراع خاصة المعانات الإنسانية و تطلعات الشباب و التحديات الأمنية مسألة غير مقبولة ، يجب أن تؤخذ بعين الإعتبار للبحث عن حل متوافق حوله”.

و ذكر المبعوث الاممي ، أن ” أي خطوة إلى الأمام أو إلى الخلف ، يجب أن تضع في إعتبارها أن سكان الصحراء ، يحتاجون بل يستحقون أن ينتهوا من هذا المشكل مطلقا ، لهذا فإنني جد ممتن للأطراف لإستمرار إيمانها بهذا المخطط”.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد