الفرقة الوطنية تحقق في اختلاس رئيس جماعة ببنسليمان لأجور الموظفين و استحواذه على سيارات الخدمة !

0

زنقة 20 | الرباط

إستدعت الفرقة الوطنية للشرطة القضائية، أخيرا، محمد الفايزة رئيس لجنة المرافق العمومية بجماعة بئر النصر ببنسليمان، للتحقيق معه في شأن الشكاية التي وجهها إلى الوكيل العام للملك لدى محكمة الاستئناف، ضد رئيس الجماعة يتهمه ب”الإختلاس والتزوير وتبديد أموال عمومية”.

وذكرت مصادر لموقع Rue20.com، أن رئيس لجنة المرافق العمومية بجماعة بئر النصر ببنسليمان، سبق له أن وجه شكايات إلى كل من عامل إقليم بنسليمان، والمفتشية العامة للمالية بالرباط، ورئيس المجلس الجهوي للحسابات، والمفتشية العامة للوازرة الداخلية، يتهمه فيها رئيس الجماعة بالاتهامات المذكورة.

وتطرق محمد الفايزة في الشكاية، إن مخالفات وتجاوزات موصوفة ب”الخطيرة “، تهم المداخيل، والتواطؤ مع الملزمين والتهاون في إستخلاص المداخيل الواجبة لفائدة صندوق الجماعة لأسباب وصفها ب”مجهولة”.

وكشف أن رئيس الجماعة يقوم بتبذير نفقات المحروقات في أمور ومصالح شخصية لا علاقة لها بالجماعة وذلك بصرفه 12 مليون سنتيم على السيارة التي يستعملها شخصيا والتي لم يظهر لها أي أثر لقرابة تسعة أشهر، مشيرا الى أن اليات الجماعة كلها معطلة.

وأبرز، ان رئيس الجماعة صرف إعتمادات دون توريدها، وإختلاس أجور العمال العرضيين الغير موجودين أصلا، وذلك بتعيين موظفين أشباح كموسميين طيلة سنة 2018، مع إستخلاص أجورهم من القباضة البلدية بمدينة بوزنيقة بواسطة موظف جماعي عينه لهذا الغرض لإستخراج حوالي 24 ألف درهم شهريا، بعد التلاعب في نسخ البطائق الوطنية من اللوائح الانتخابية وتضمين توقيعات مزورة على أساس أنها لهم.

وكما اتهمه ب”إنجاز صفقات ضخمة بمبالغ خيالية دون جدوى ودون أي منفعة لا على الجماعة ولا حتى الساكنة، بدليل صفقة تهيئة السوق الاسبوعي بمبلغ مليون درهم، دون أن ننسى المبالغة في أثمنة سندات الطلب، ونذكر هنا على سبيل المثال لا الحصر إقتناء خيمة قائدية بمبلغ 40 ألف درهم في حين أن ثمنها الحقيقي لا يتجاوز 15 ألف درهم والقائمة طويلة”.

وأوضح أن حظيرة السيارات، تعرف الإهمال التام، مما “عرضها للتخريب والضياع ولعل الحالة الكارثية التي وصلها إليها الجرار فحدث ولا حرج”، أما بخصوص سيارة الإسعاف التي حرم منها المواطنيين وأصبحت سيارة نفعية تستعمل في رحلات الصيد والسفريات والاحاشة بعدما تم تفريغها من المعدات والتجهيزات وأزالة الشعار من هيكلها إلى أن تعطلت بصفة نهائية وتم إيداعها بمرأب الجماعة، بالإضافة إلى تسليمه لأحد الاعضاء المحسوبين عليه سيارة من نوع “بيكوب تويوتا” والتي أصبحت تحت أوامر شركة “حدائق فرساي” بدون أي سند قانوني.

وبشأن سيارة الرئيس، كشف المشتكي، بانها من نوع “تويوتا راف 4” يستعملها في شطحاته ونزواته إلى أن تعرضت لحادثة سير خطيرة إعتقل على إثرها الرئيس وتم سحب رخصته لمدة تزيد عن ثلاثة أشهر مع الغرامة موضوع حكم جنحي “2016/2014/1681” بتاريخ 26 دجنبر 2016.

وكانت الفرقة الوطنية للشرطة القضائية، قد إستدعت محمد الفايزة رئيس لجنة المرافق العمومية بجماعة بئر النصر ببنسليمان، مرتين، حيث تم الاستماع بخصوص ميزانية 2016، 2017 و2018، وموضوع المحروقات، بالإضافة الى الاستماع اليه في موضوع آليات الجماعة والمرافق العمومية والمحروقات، فيما وجه عامل إقليم بنسليمان، إستفسارا لرئيس الجماعة حول الاتهامات الموجهة اليه والمتعلقة ب”إختلاس أجور العمال العرضيين”.

قد يعجبك ايضا
النشرة الإخبارية الأسبوعية
اشترك في النشرة الإخبارية لدينا من أجل معرفة جديد الاخبار.
تعليقات
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد