بنكيران يمنع أفتاتي من خوض الإنتخابات الجماعية و احجيرة يتنفس الصعداء

0

زنقة 20 . الرباط

منع حزب العدالة والتنمية، القيادي المثير للجدل، عبد العزيز أفاتي، من الترشح في الانتخابات الجماعية المقبلة في وجدة، إذ أبقى على قرار تجميد عضويته في الحزب ساري المفعول إلى ما بعد مرور هذا الاستحقاق الانتخابي.

وأعطى الأمين العام لحزب العدالة والتنمية عبد الاله بنكيران، تعليماته إلى اللجنة التأديبية من أجل عدم البث في ملف أفتاتي، وإرجائه إلى ما بعد الانتخابات المقبلة، دون أن يتدخل أصدقاء برلماني وجدة من أجل التعجيل ببرمجة موعد “محاكمته” تنظيميا، بسبب زيارته لمنطقة عسكرية في الحدود مع الجزائر حسبما جاء في “الصباح”.

هذا واعتبرت مصادر مطلعة محلية في وجدة أن رئيس بلدية وجدة، عمر حجيرة، الذي أعيد اختياره من طرف قيادة حزب الاستقلال وكيلا للائحة “الميزان” بالمدينة نفسها، تنفس الصعداء رفقة عبد النبي بيوي، القيادي في حزب “البام”، بعدما علما أن أفتاتي ممنوع من الترشح باسم “البيجيدي”، لكنه قد يغامر ويترشح في لائحة مستقلة من أجل هزم قرار حزبه، وهزم خصومه السياسيين الذين فرحوا لقرار حرمان “المجدوب” من الترشح حزبيا، وليس بقرار من وزارة الداخلية.

واستبعد قيادي من حزب العدالة والتنمية أن يناقش المجلس الوطني للحزب المقرر عقده السبت المقبل في الرباط للحسم في مسطرة الترشيح لمجلس المستشارين والجهات ومجالس العمالات والأقاليم والجماعات المحلية، قضية عبد العزيز أفاتي الذي وجد نفسه يصارع الأمواج، دون أن يجد من يسانده حتى أقرب المقربين منه الذين خاب ظنه فيهم، أبرزهم سعد الدين العثماني، رئيس المجلس الوطني للحزب، وعبد العالي حامي الدين، والمقرئ أبو زيد، وعبد الله بوانو، وعبد الصمد الحيكر وآخرون.

 

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد