عاجل/لجنة الأخلاقيات بالفيفا تفتح تحقيقاً يتعلق بملف المغرب 2026

0

زنقة 20. الرباط

بعد تفجر فضيحة احداث لجنة التنقيط من طرف رئيس الفيفا ‘جياني انفانتينو’ لتعمد اقصاء الملف المغربي وتهديد الجامعة الملكية المغربية بالتوجه للمحكمة الرياضية الدولية والتي أعقبتها تصريحات مزلزلة لكل من جوزيف بلاتر و رئيس الاتحاد الألماني لمرة القدم حول الإعداد لإقصاء المغرب، أعلنت لجنة الاخلاقيات بالفيفا اليوم الخميس فتح تحقيق حول الشبهات في ‘تضارب المصالح’ حول الملف المغربي للترشيح.

وستبحث اللجنة في الشبهات التي تحوم حول اعداد ‘انفانتينو’ لإقصاء الملف المغربي و تعمد عرقلة وصوله للتصويت في روسيا لفسح الطريق أمام الملف الأمريكي المشترك بشكل فاضح.

الى ذلك، ستعمل لجنة الأخلاقيات على البحث في العلاقة المفترضة بين اللعب الدولي السينغالي السابق ‘الحاجي ضيوف’ سفير الملف المغربي و الكاتبة العامة للفيفا ‘فاطمة سامورا’ عقب مشر وكالة ‘ا.ب’ الأمريكية أن الاثنين تربطهما علاقة قرابة وقد تدعم الكاتبة العامة للفيفا ملف المغرب.

و نفت ‘سامورا’ هذه الادعاءات معتبرةً أن ‘الحاجي ضيوف’ ليس من أفراد عائلتها.

من جهتها، نشرت قناة ‘بي بي سي’ البريطانية تقريراً اليوم الخميس كشفت فيه إن إنفانتينو حاول منع المغرب من الوصول إلى مرحلة التصويت التي ستجري بعد نحو شهرين لأنه يفضل ملف التنظيم المشترك للبطولة والذي تقدمت به كل من الولايات المتحدة وكندا والمكسيك.

وتضيف القناة الشهيرة أن مدراً بالفيفا فجر فضيحة انفانتينو بالتدخل لاختيار الملف الأمريكي على حساب المغرب، مضيفاً أن اللجنة المختصة بفحص ملفات الدول المتقدمة وتقييمها تعمل بناء على معايير شفافة وأضاف أن رئيس الفيفا ليس له أي دور في عمل اللجنة أو عملية التقييم ولن يكون له في المستقبل.

قد يعجبك ايضا
النشرة الإخبارية الأسبوعية
اشترك في النشرة الإخبارية لدينا من أجل معرفة جديد الاخبار.
تعليقات
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد