بودريقة يخلف وعده ويخلف نفسه في رئاسة الرجاء لأربع سنوات

0

زنقة 20 . الرباط

ما كان متوقعا أخلف محمد بودريقة، رئيس الرجاء الرياضي، وعده مرة اخرى بالرحيل نهائيا عن الفريق، وقرر الاستمرار في منصبه لأربع سنوات مقبلة.
واختار بودريقة السيناريو الذي نفاه في وقت سابق ليحصل على ولاية ثانية من أربع سنوات، بعدما اختاره المنخرطون في جمع عام استثنائي عقده الفريق أمس رئيسا للفريق، بذريعة غياب أي مرشح للرئاسة.

وعقد المكتب المسير للرجاء جمعا عاما عاديا عرض خلاله التقريرين الأدبي والمالي هذا الأخير سجل عجزا يقدر بمليار ومائتي سنتيم، غير أن التقريرين صودق عليهما بالإجماع من قبل برلمانيي الفريق.

وأبدى منخرطو الرجاء ملاحظات كثيرة حول التقريرين الأدبي والمالي، شملت مركز التكوين، والديون المالية التي يتخبط فيها الفريق بالإضافة الى مواضيع اخرى تتعلق بالفريق الأول وتعاقدات اللاعبين وفسخ العقود بالتراضي.

ووعد بودريقة بعد انتخابه رئيسا للرجاء لولاية ثانية بالعمل على إصلاح الاختلالات التي يعاني منها الفريق مع إعادة الفريق إلى سكته الطبيعية.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد