الذراع الطلابية لـPJD يصفُ الطلبة القاعديين بـ”العصابة الإرهابية” ويطالب بإنزال أقسى العقوبات في حق المتهمين بقتل الحسناوي

0

زنقة 20 . الرباط

إعتبرت منظمة التجديد الطلابي الأحكام التي أصدرتها محكمة الجنايات بفاس على الطلبة القاعديين المتهمين بقتل عضوها عبد الرحيم حسناوي السنة الماضية، “مخففة”، معتبرة أنها “لا تتناسب بتاتا مع حجم الجريمة المرتكبة، باعتبارها جريمة إرهابية مكتملة الأركان”.

وأفادت المنظمة الطلابية أن إدانة من أسمتهم ب”هؤلاء المجرمين” هي إدانة لهذه “العصابة الإرهابية” ولكل من يحتضنها ماديا وسياسيا، مطالبة بإنزال أقسى العقوبات في حق “العصابة الإرهابية” في مرحلة التقاضي المقبلة “إحقاقا للحق وإنصافا للشهيد، ولكي تكون عبرة لكل العابثين بأمن واستقرار البلد وأرواح المواطنين والمواطنات”.

وجددت “التجديد الطلابي” تشبثها بمطلب تصنيف القاعديين -البرنامج المرحلي- “عصابة إرهابية” وتطبيق القانون في حقها، داعية
إلى تحريك الشكايات الموضوعة أمام النيابة العام بشأن الاعتداءات المتتالية التي يتعرض لها أبناء المنظمة بفاس، محملة الجهات المعنية مسؤولية حماية أرواح الطلبة وسلامتهم الجسدية.

يذكر أن محكمة الجنايات بفاس أصدرت الخميس المنصرم أحكاما في القضية على الطلبة القاعديين المتهمين بقتل عضو منظمة التجديد الطلابي السنة الماضية بجامعة فاس، توزعت بين 15 سنة في حق سبعة منهم، وثلاث سنوات في حق اثنين، والبراءة لأربعة آخرين.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد