الخلفي : 202 معتقل في ‘حراك الريف’ منهم متابعون في حالة سراح و 108 عنصر أمن أصيبوا في المواجهات

0

زنقة 20 . الرباط

قال الوزير المنتدب لدى رئيس الحكومة المكلف بالعلاقات مع البرلمان والمجتمع المدني الناطق الرسمي باسم الحكومة، مصطفى الخلفي، اليوم الخميس بالرباط، إن وزير الدولة المكلف بحقوق الإنسان المصطفى الرميد ووزير العدلمحمد أوجار سيعقدان لقاءت مع الهيئات الحقوقية بشأن أحداث الحسيمة.

وأوضح الخلفي، خلال لقاء صحفي عقب انعقاد الاجتماع الأسبوعي لمجلس الحكومة، أن هذه اللقاءات التي لم يحدد موعدها، ستنكب على مناقشة مختلف تطورات الأحداث بالحسيمة، والتنسيق مع المجلس الوطني لحقوق الإنسان بهذا الشأن.

وأكد أن “موقف الحكومة موقف مسؤول في هذا المجال” في إشارة إلى أحداث الحسيمة، مضيفا أن المجلس الوطني لحقوق الانسان يتوفر على اختصاص تقديم شكايات في حال حصول تجاوزات تهم هذه الأحداث.

وبعدما أفاد بأن الحصيلة النهائية تفيد بتسجيل 108 إصابات في صفوف الأمن في الآونة الأخيرة، أبرز وجود “حرص على ضبط النفس ” بشأن هذه الأحداث، مسجلا المجهودات التي تبذلها قوات الأمن.

وكشف مصطفى الخلفي، خلال ندوة صحفية عقب انعقاد مجلس الحكومة يومه الخميس، عن الحصيلة النهائية لعدد المعتقلين على خلفية الاحتجاجات، بما فيها تلك المتعلقة بعيد الفطر، مشيرا إلى وجود 45 شخصا رهن الحراسة النظرية بالحسيمة، وشخصان أيضا رهن الحراسة النظرية بالبيضاء، بينما بلغ عدد المحالين على قاضي التحقيق 97 شخصاً، منهم 48 بالبيضاء و21 باستئنافية الحسيمة و28 بابتدائية الحسيمة.

أما بخصوص الذين صدرت في حقهم أحكام ابتدائية فبلغ عددهم 40 شخصا، منهم 18 متابعون في حالة سراح، بينما الذين حفظت في حقهم القضية فبلغ عددهم 40 شخصا، أما المتابعون في حالة سراح فيصل عددهم 18، والذين حفظت القضية في حقهم 16 شخصا.

وعن حصيلة الضحايا في صفوف رجال الأمن، قال المسؤول الحكومي إنها بلغت 108 حالة، وهناك من لا يزال في قسم الإنعاش، بينما لم يقدم أي معطيات أرقام بخصوص عدد المصابين في صفوف المحتجين.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد