العشرات يحتجون أمام سفارة فرنسا بسبب “فيمن”

0

زنقة 20 . الرباط

نظّم العشرات من المواطنين المغاربة، اليوم الخميس، وقفة احتجاجية أمام مقر السفارة الفرنسية في العاصمة الرباط، على خلفية قيام ناشطتين فرنسيتين من جمعية «فيمن»، بتصوير مشاهد “إباحية” بساحة مسجد حسان بالرباط.
وشارك في الوقفة الاحتجاجية، ممثلون عن المجتمع المدني لجمعيات،إضافة لمشاركة عدد من الحقوقيين والسياسيين، منهم محمد خليدي، الأمين العام لحزب النهضة والفضيلة.
ورفع المحتجون شعارات نددت بما قامت به الناشطتان الفرنسيتان من جمعية «فيمن»، معتبرين أن ذلك يمس قيم المغاربة ويَستفزّ مشاعرهم، وكان من أبرز الشعارات التي تم رفعها، «لا للإساءة إلى الثوابت الدينية الإسلامية»، و«لا للمساس بالقيم المقدسة للمغاربة»، و«لا لحركة فيمن»، و«جمعيات المجتمع المدني تستنكر التصرف الشنيع لأعضاء فيمن الفرنسية».

wakfa
محمد خليدي، الأمين العام لحزب النهضة والفضيلة قال إن «المشاركة في هذه الوقفة، تأتي على خلفية قيام فرنسيتين من جمعية فيمن، بالتقاط صورٍ مخلة بالآداب العامة، أمام مسجد حسان في الرباط، ونشر الصور الملتقطة».
واعتبر خليدي أن هذا السلوك يشكل استفزازًا لمشاعر المغاربة، مطالبًا الدول الأوروبية بالتدخل من أجل وضع حدّ لمثل هذا النوع من التصرفات الاستفزازية.
من جهته، قال المحامي عبدالفتاح زهراش،  إن هذه الوقفة هي ردة فعل طبيعية للمجتمع المدني في المملكة المغربية، ضد تصرفات طائشة وغير مسؤولة، ورسالة للمسؤولين الفرنسيين، مفادها أن المغرب لا يمكن أن يتخلى على قيمه وثوابته ومبادئه.
وكانت وزارة الداخلية المغربية، رحَّلت مساء، الثلاثاء، ناشطتين فرنسيتين من جمعية «فيمن»، بعد قيامهما بتصوير مشهد مخلّ بالآداب العامة، في ساحة مسجد حسان الأثري بالعاصمة الرباط.
وقال بيان للداخلية ، إن الوزارة قررت الترحيل الفوري للفرنسيتين، ومنعهما من دخول الأراضي المغربية مستقبلا، وفقا لأحكام القانون المتعلق بدخول وإقامة الأجانب بالمملكة المغربية.

rue20.com
وأضاف البيان أن «شرطة مطار الرباط ، أوقفت الفرنسيتين بعد تصويرهما مشاهد خليعة بساحة صومعة حسان»، معتبرا أن «هذا السلوك الاستفزازي غير مقبول من قبل جميع مكونات الشعب المغربي».
وبحسب بيان للإدارة العامة للأمن الوطني، فإن المواطنتين الفرنسيتين ، البالغتين من العمر 25 و30 سنة على التوالي، دخلتا المغرب يوم الاثنين الماضي، وتوجهتا إلى صومعة حسان بالرباط، حيث «صورتا لقطة خليعة داخل مكان العبادة هذا، وهما عاريتا الصدر، مع إبراز شعار يمس بالآداب العامة».
وتم تداول صور وفيديو للشابتين وهما عاريتا الصدر، وتتبادلان القبل، أمام صومعة حسان بالرباط، وفي الفضاء المقابل لمسجد حسان .
وقال بيان لفرع حركة «فيمن» بفرنسا في وقت سابق، إن الأمر يتعلق بالناشطة الفرنسية «مارجريت ستيرن» وناشطة أخرى من الحركة، قامتا بالتعري أمام صومعة حسان للتنديد بما يواجهه المِثليون من هضم لحقوقهم في المغرب.
وتأسست حركة فيمن بأوكرانيا سنة 2008، قبل أن تتحول إلى حركة دولية اشتهرت بتنظيم احتاجاجات نسائية بصدور عارية، وهي حركة تدافع عن مِثليي الجنس وحقوق المرأة.

وكالات

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد