غوغل يقود المغرب إلى العالمية

0

زنقة 20 . وكالات

يبدو عملاق الإنترنت العالمي “غوغل” مهتماً بالسوق المغربية، حيث يتباحث حالياً مع الحكومة وفيدرالية التجارة الإلكترونية بالمغرب، بروتوكولات شراكة وصفقات من أجل عولمة المقاولات المغربية.
وفي لقاء احتضنته عشية يوم أمس، غرفة التجارة والصناعة والخدمات بالدار البيضاء ، انتدب “غوغل” وفداً يتكون من ستة عشر مسؤولاً دولياً، يمثلون الشركة بمنطقة مينا، ومكتب “غوغل” الرئيسي في ايرلندا بالإضافة إلى “غوغل” أميركا.

وحضر ممثلو وزارة الصناعة والتجارة والاستثمار والاقتصاد الرقمي، الوصية على القطاع، وخبراء من مركز التجارة الدولية، وممثلو المقاولات المغربية بالإضافة إلى مقاولين شباب، وحمل اللقاء شعار “غوغل” في خدمة عولمة المقاولات المغربية، تمّ خلاله عرض الخطوط الكبرى للإمكانيات المعلوماتية المتاحة أمام المقاولات المغربية حتى تصل للصعيد العالمي.
وتنص الشراكة المنتظرة، حسب تصريح عضو فيدرالية التجارة الإلكترونية بالمغرب، سعد العراقي لـ “العربي الجديد”: “على تقديم حصص إشهارية للمقاولات المغربية، فيما لن يكون على هذه الأخيرة دفع أي مبالغ مالية لشركة “غوغل”، الأمر التي ستتكلف به الحكومة المغربية وفيدرالية التجارة الإلكترونية بالمغرب، عبر عروض تفضيلية يقدمها “غوغل” تقديراً لأهمية السوق المغربية، والتزام الجانب المغربي بعصرنة مقاولاته وعولمتها.

تشجع ذلك عوامل ترتبط أساساً بخدمات النت الجيّدة والمتاحة في المغرب، والتي يعتبر محرك البحث “غوغل” أبرز علاماتها والأكثر استعمالاً، ليس في المغرب فقط بل في كل العالم، حيث يستحوذ على 95٪ من الاستفسارات على الإنترنت، وبالتالي يمكن أن يوصل سمعة الشركات والمقاولات المغربية إلى الصعيد العالمي بنقرة زر، فيما سيصبح انخراط هذه الأخيرة والجانب المغربي أقوى على محرك البحث.
وأضاف العراقي، أن جميع المقاولات المنخرطة سواء الصغيرة، أو المتوسطة ستستفيد بذات الطريقة التي ستستفيد بها الشركات المغربية الكبرى، فيما تعهد مسؤول شركة “غوغل” بحثاً عن الرؤية والربحية على شبكة الإنترنت، بالكشف عن حلول ناجحة تقدم الدعم للمقاولات المغربية وذلك في مراعاة لاحتياجاتها.
وبهذا الخصوص قال رئيس وكالة “غوغل” بمنطقة MENA، سهيل سويد، إن لدى الشركة حلولاً، ستمكن الشركات المغربية من أن تصبح ذات طبيعة عالمية في ثوان معدودة، ومن خلال نقرات قليلة، مشيداً بالسمعة التي تحظى بها فدرالية التجارة الإلكترونية بالمغرب. هذه السمعة التي ساهمت في التزام “غوغل” بالشراكة المغربية، وذلك بعد أن تحولت الفيدرالية إلى أكبر منصة للتجارة الإلكترونية في أفريقيا، تسوق 500.000 مرجع مصنوع في المغرب، واجتذبت 800.000 زائر في أقل من 40 دقيقة بعد إطلاقها أوائل 2015 منصة “صنع في المغرب”.

وهو ما ثمّنه الخبير الدولي عن مركز التجارة العالمي، محمد الصفيح، قائلاً إن المغرب يملك مقاولات بمهنية عالية تحرص على الجودة بمعايير عالمية، إلى جانب امتلاك المغرب لطاقات بشرية مهمة خبيرة، تسهل على الحكومة  مهمة تبني عملها والتعريف به دولياً.
هذا وسيلتقي اليوم وزير الصناعة والتجارة والاستثمار والاقتصاد الرقمي ، مولاي حفيظ العلمي، وفد شركة “غوغل” ومسؤولي فدرالية التجارة الإلكترونية بالمغرب، لمناقشة أفق الشراكة والحلول الملموسة التي سيتم تنفيذها لمساعدة الشركات المغربية ومنتجات “صنع في المغرب” من أجل التألق على شبكة الإنترنت في جميع أنحاء العالم.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد