بلدة “نسائيّة” بالبرازيل بحاجة إلى رجال

0

زنقة 20 . وكالات

تعاني قرية في البرازيل من “ندرة العرسان”، إذ اعربت قرابة 600 امرأة تتراوح أعمارهن بين 20 و35 عاما عن رغبتهن الجامحة بالحصول على أزواج في أسرع وقت ممكن.

وأوضحت وكالة “سبوتنيك” الروسية ان “نساء بلدة قد أطلقن صرخة استنجاد بسبب الوحدة التي يعانين منها لعدم وجود رجال في البلدة التي تدعى نويفا دي كوردييرو.

وما سبّب هذه المشكلة هي القوانين المعمول بها في تلك البلدة والتي تقضي بإرسال الذكور إلى خارج البلدة بعد بلوغ سن الثامنة عشرة عاما.

ومع ذلك ثمة رجال لا يزالون يعيشون في نويفا دي كوردييرو الواقعة في جنوب شرق البرازيل، إلا أن ذلك لا يحل المشكلة إذ أن هؤلاء مرتبطون أو من الأشقاء والمحارم.

وتقول الشابة نيلما فرنانديز البالغة من العمر 23 عاما إن “حلم كل فتاة أن تجد فارس الأحلام ولكن بشرط أن يعيش في بلدتنا”، مضيفة: “ليس بيننا من ترضى بمغادرة نويفا دي كوردييرو حتى من أجل زوج”.

ومع كل هذه التفاصيل تأمل نساء نويفا دي كوردييرو، في التعرف على رجال على استعداد للزواج بهن وأن يصبحوا جزءا مكونا لمجتمعنا والعيش بحسب الأعراف المتبعة فيه.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد