‘الدستوري’ يرفض طعون العماري ضد بوليف وعبد المولى بطنجة

0

زنقة 20 . سهام الفلاح

بعد مرور أزيد من خمسة أشهر عن نتائج اقتراع 7 أكتوبر 2016 أصدر المجلس الدستوري نهاية الأسبوع اعلان شغور مقعد برلماني الاتحاد الدستوري عن دائرة “سطات-بن احمد”، عبد اللطيف مرداس، بعد مرور أسبوعين من قتله أمام منزله بحي كاليفورنيا بالدار البيضاء.

من جهة أخرى رفض المجلس الطعون التي تقدم بها فؤاد العماري، عمدة طنجة السابق وشقيق زعيم “البام” ضد برلمانيي “البيجيدي”، نجيب بوليف وسمير عبد المولى ومحمد خيي.

وكان فؤاد العماري، البرلماني الفائز عن حزب الأصالة والمعاصرة، قد تقدم بطعون ضد فوز “المصباح” بثلاثة مقاعد بدائرة “طنجة-اصيلا”، من أصل المقاعد الخمسة المخصصة لها في البرلمان، حيث اتهم برلمانيي “البيجيدي” بوضع رمز المصباح خارج الاطارات المخصصة للحملة الانتخابية، ومواصلة أنصارهم للحملة خلال يوم الاقتراع.

وبدوائر الاقاليم الصحراوية، أصدر المجلس الدستوري ثلاث قرارات الأول يخص “أسا-الزاك” والذي قضى بموجبه رفض الطعون التي تقدم بها مرشح الاتحاد الدستوري “محمد أبيدار”، ضد فوز “رشيد التامك” من حزب الأصالة والمعاصرة، و”حتمدي ويسي” من التحاد الاشتراكي، وبنفس القرار رفض الطعون، حسم المجلس الدستورس نتائج دائرتي “واد الذهب” و”طاطا”.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد