عصيد : انتقال العرش من الحسن الثاني للملك محمد السادس كان رحمةً للمغاربة

0

زنقة 20 . الرباط

قال الكاتب و المفكر الأمازيغي “أحمد عصيد” إننتقال العرش من الملك الراحل الحسن الثاني للملك محمد السادس كان رحمةً للمغاربة لعدة أسباب.

و أضاف “عصيد” في ندوة فكرية اليوم الجمعة بالرباط أن الملك محمد السادس كان همه منذ اعتلائه العرش هو تسوية خمس ملفات عالقة وهي الصحراء و الإعتقالات السياسية و قضايا المرأة و الأمازيغية و الإصلاح الدستوري.

وسرد “عصيد” كيف أن الملك محمد السادس بدأ بملف الصحراء و اقترح الحكم الذاتي ليمر إلى تسوية ملفات المعتقلين السياسيين و عودة المنفيين و كذا صدور مدونة الأسرة و إصدار دستور جديد و التنصيص على دستورية اللغة الأمازيغية.

واعتبر “عصيد” أنه رغم كل هذا فإن ملف الأمازيغية كنموذج مازال لم يسوى بشكل نهائي .

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد