إلياس العماري: نحن شركاء في الوطن ولسنا أعداء لأحد

0

زنقة 20 . الرباط

قال إلياس العماري، نائب الأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة ،إن الحزب لم يأت إلى الساحة السياسية فقط من أجل الانتخابات، بل كانت هناك ضرورة واقعية وموضوعية من أجل بناء وطن يتسع لجميع المغاربة، وطن بنساءه ورجاله، شبابه وشيبه ،يقول العماري .

وأضاف القيادي في حزب البام، على هامش لقاء تنظيمي موسع مع مسؤولي وأطر ومنتخبي الحزب بالأقاليم التسع لجهة فاس بولمان ،أن الانتخابات ليست سوى وسيلة لتحقيق طموحات المغاربة، والإجابة قدر المستطاع عن مشاكلهم وطموحاتهم، رفقة باقي المنافسين السياسيين.

العماري أضاف في نفس الإطار ،أن المنافسة السياسية لا تعني الدخول في الصراع مع جهة ما، فنحن لا نصارع المغاربة يقول العماري، قبل أن يضيف أن الصراع إذا استخدم في السياسة اليوم قد يستخدم غدا في أمر أخطر، مشيرا في ذات السياق إلى أن من أراد اعتبار البام عدوا فذاك شأنه، منوها بالمقابل إلى أن العدو الحقيقي بالنسبة للحزب يتمثل في التخلف والجهل باعتبارها مشاكل اجتماعية عويصة.

العماري ختم بالإشارة إلى أن الانتخابات المقبلة بالنسبة للحزب قد انتهت، لأن هذا الأخير أعلن جاهزيته لها قبل 3 سنوات مضت، منوها إلى أن المجال سيفتح أمام الكفاءات من النساء والشباب حتى يكونوا منسجمين مع المشروع الحزبي وتكون لهم المكانة التي يستحقونها. منوها في المقابل بالإقبال الذي بات يحظى به الحزب وازدياد مساحة الثقة من لدن المواطنين فيه، داعيا مناضلات ومناضلي الحزب إلى دخول الاستحقاقات بنفس الثقة والمصداقية.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد