المركز المغربي لمحاربة التسمم يدق ناقوس الخطر من تزايد حالات الوفيات بسبب تسرب الغاز داخل المنازل

0

زنقة 20 . الرباط

سجل المركز المغربي لمحاربة التسمم ولليقظة الدوائية التابع لوزارة الصحة العديد من حالات الوفيات الناتجة عن التسمم بغاز أحادي أكسيد الكربون، رغم الحملات التحسيسية التي يقوم بها المركز سنويا ودور وسائل الإعلام في هذا المجال.

وذكرت وزارة الصحة، في بلاغ اليوم الخميس، أن هذه الوفيات مثيرة للقلق، خاصة أنها تحدث عن طريق الخطأ وفي المنزل في أغلب الأحيان، موضحة أن السبب الرئيسي للتسمم بأحادي أكسيد الكربون هو آلات التدفئة وآلات تسخين الماء التي تشتغل بالغاز وآلات التسخين التقليدية كالكانون.

وأضافت في هذا الصدد أن التسمم يحدث عندما لا تتوفر الآلات على معايير الجودة والسلامة وعندما يوضع سخان الماء في الحمام أو في مكان ضيق أو يستعمل الكانون أو قنينة الغاز داخل المنزل بدون تهوية.

وللوقاية من التسمم، شددت الوزارة على ضرورة التأكد من أن الآلات بها علامة الجودة والسلامة، والالتزام بكيفية استعمال الأجهزة مع صيانتها مرة في السنة من طرف مهني، فضلا عن تجنب وضع سخان الماء في الحمام أو في أي مكان ضيق.

كما دعت للحرص على عدم استعمال الكانون أو قنينة الغاز داخل المنزل بدون تهوية، وعدم النوم وترك الكانون أو أية آلة للتدفئة مشغلة.

وأشار البلاغ إلى أنه في حالة التسمم، يجب تهوية المكان فورا بفتح الأبواب والنوافذ، وتوقيف مصدر انبعاث الغاز إذا أمكن مع خروج كل من يوجد بمكان الحادث والاتصال بالمركز المغربي لمحاربة التسمم على الرقم الاقتصادي 0801000180، مضيفا أن هناك أطباء متخصصين رهن الإشارة في حالة تسمم أو للاستشارة لتفادي الوقوع في التسمم.

قد يعجبك ايضا
النشرة الإخبارية الأسبوعية
اشترك في النشرة الإخبارية لدينا من أجل معرفة جديد الاخبار.
تعليقات
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد