وفاة بائع هواتف مستعملة أحرق جسده إحتجاجاً وسط الرباط

0

زنقة 20. الرباط

علم موقع Rue20.com أن الشخص الذي احترق بصب البنزين واشعال النيران في جسده، قبل أسبوعين بـ’سويقة’ العاصمة الرباط قد توفي اليوم الخميس بالرباط.

ونقل مصدر مقرب من عائلة الهالك أن الضحية توفي متأثراً بجروحه الخطيرة التي تسببت له فيها النيران التي التهمت جسده.

وكان الهالك يمتهن بيع الهواتف المستعملة بسوق ‘السمارين’ وسط الرباط، وهو من ذوي السوابق العدلية حيث سبق أن سجن لعدة مرات بتهم السرقة والاعتداءات بالسلاح الأبيض.

وكان الهالك قد أقدم على احراق جسده احتجاجاً على مضايقات لبعض عناصر الأمن وهو ما يتم تداوله في أوساط الباعة المتجولين بسوق ‘السمارين’ وسط العاصمة.

قد يعجبك ايضا
النشرة الإخبارية الأسبوعية
اشترك في النشرة الإخبارية لدينا من أجل معرفة جديد الاخبار.
تعليقات
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد