ميديتيل.. آلاف الزبناء غاضبون من إنقطاع الخطوط الهاتفية وضعف صبيب الأنترنت

0

زنقة . الرباذ

الغضب و الاستياء، عنوان لأحاسيس معظم المشتركين في خدمات شركة “ميديتيل”، الذين يعانون من الإنقطاع المتكرر لصبيب الأنترنت والخطوط الهاتفية، ما دفعهم إلى رفع شكاية تظلم للتعبير عن سخطهم و استيائهم حيث ينادي البعض بعدم أداء فاتورة هذا الشهر.

ولاحظ العديد من المواطنين خلال الأسبوع الجاري و إلى حدود الساعة ضعف صبيب انترنت ميديتل وإلإنقطاع المتكررة للخطوط الهاتفية، حيث يشتكي الك من هذه الحالة ولم يجدوا إلا من خطوة إلا رفع شكاية تظلم لإدارة الشركة للتعبير عن مدى انزعاجهم و سخطهم..، معَ التهديد باللجوء إلى القضاء.

ووراء رسائل السخط وعدم الرضى، طالب العديد من العملاء بادرة حسن نية من جانب “ميديتيل”، ووعد بعض الزبائن بعدم تسديد الفاتورة الخاصة بهذا الشهر.

وهنا بعض التعليقات من العملاء المستائين:

“قدامت هاذ الهدرا… او بعدا هير بادلو هادوك لمعاونين ديالكم عبر الهاتف،هههه قالك طفي لبيسي او شعلوا راه عندكوم لموشكيل … اسيدي لموشكيل عندكم نتوما، غادي نسيفطولكوم لمعلم، ههه زعما تيكنيسيان …” – “بففف جميعا من اجل ان نتضامن لكي لا نسدد فاتورة هادا الشهر”.

“نحن نطالب بالتعويض عن هذا الشهر، وهو أقل مايمكنكم القيام به ” – “لمعلوماتكم نحن ندفع من أجل خدمة لم نستغلها، وبصراحة انتم تتعاطون بشكل غير مهني مع المشتركين. ثم ترسلون لنا الفاتورة؟ هل تظنون أنني سأحترم جانبي من العقد في حين لم تقوموا أنتم باحترام جانبكم ؟” –”المفارقة في هذه الحادثة هو أن الجميع غاضب ولكن في النهاية، الجميع سيدفع فاتورته.”

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد