مسؤولون عن”قناة السويس” يزورون طنجة للاستفادة من تجربة “طنجة المتوسط”

0

زنقة 20 . متابعة

ما تزال المشاريع المهيكلة الكبرى، التي تعرفها مدينة البوغاز، محط اهتمام مختلف الهيئات الاقتصادية والاستثمارية من مختلف دول العالم، وآخرهم مسؤولو قناة السويس المصرية، الذين أبدوا رغبتهم في الاطلاع على تجربة ميناء طنجة المتوسط، باعتباره أحد المشاريع الدولية المتميزة.

ووفقا لما أعلنت عنه السفارة المصرية بالمغرب في بلاغ لها الجمعة، فإن وفدا من هيئة قناة السويس، سيقوم بزيارة للمغرب بداية الأسبوع المقبل، وذلك لبحث مقترحات التكامل والتعاون وتبادل الخبرات بين هيئة قناة السويس والوكالة الخاصة لطنجة – المتوسط.

ويتضمن برنامج الزيارة، حسب البلاغ الذي أوردته وكالة أنباء الشرق الأوسط المصرية، برنامج الزيارة التي أعدها مكتب التمثيل التجاري للسفارة المصرية بالرباط، بالتعاون مع الجهات المختصة في المغرب والمقررة خلال الفترة من 18 حتى 22 من مايو الجاري زيارة ميدانية لميناء طنجة المتوسط ، والمناطق الحرة اللوجيستيكية والصناعية الملحقة به وخطط تطويره، والإطار القانوني لعمل الوكالة الخاصة لطنجة – المتوسط .

كما يلتقي الوفد، يضيف نفس المصدر، بعدد من رجال الأعمال وممثلي الاتحاد العام لمقاولات المغرب في لقاء سينظمه الاتحاد بمقره في مدينة الدار البيضاء بحضور رئيسة الاتحاد مريم بن صالح.

وأكد البلاغ أن الزيارة تأتي في إطار سعي مصر للاستفادة من مشروع “طنجة – المتوسط” كإحدى التجارب الدولية المتميزة في مجال التنمية المندمجة والشاملة للموانئ البحرية في تنفيذ مشروع تنمية منطقة قناة السويس، وتعريف القطاع الخاص المغربي خاصة الشركات الكبرى التي تستهدف أسواق الخليج العربي وآسيا وشرق إفريقيا بتطورات مشروع قناة السويس الجديدة المقرر افتتاحها في السادس من غشت القادم.

واختتم البلاغ، مؤكدًا أن الزيارة تندرج في إطار جهود التعاون والتواصل المستمر بين البلدين الشقيقين (المغرب ومصر) في كافة المجالات، والهادفة إلى الارتقاء بعلاقاتهما الثنائية إلى الشراكة الإستراتيجية تنفيذا لتوجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي والعاهل المغربي الملك محمد السادس.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد