الوزير الصديقي يهرب من فندق فرنسي بملابسه الداخلية بعد إنذار الخطر

0

زنقة 20 . الرباط

فر عبد السلام الصديقي، وزير التشغيل والشؤون الاجتماعية، نهاية الأسبوع الماضي، من فندق بالعاصمة الفرنسية باريس، وهو يرتدي فقط ملابسه الداخلية وظل لساعات على ذلك الوضع في الشارع.

وحسب ما أوردتهُ يومية “أخبار اليوم” نقلاً عن شهود عيان فإن الوزير كان خلال نهاية الأسبوع الماضي في زيارة إلى فرنسا حيث سُمع إنذار كاذب بوجود حريق في القندق الذي كان يقيم فيه الصديقي، ما دفعه إلى الهروب إلى الخارج مرتديا لباسه الداخلي فقط.

إلى ذلك، أكد عبد السلام الصديقي في اتصال مع “اليوم 24 ” واقعة هروبه من الفندق، مؤكدا أنه فعل ذلك بعد سماعه إنذار الخطر.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد