فتوى لدار الإفتاء المصرية تُحرم برنامج ‘رامز بيلعب بالنار’ الساخر

0

زنقة 20. وكالات

أصدرت دار الإفتاء المصرية فتوى تؤكد فيها أن الشّريعة الإسلامية نهت عن ترويع الناس، حتى ولو كان على سبيل المزاح، في إشارة لبرامج المقالب التي تذاع في شهر رمضان.

وأشارت دار الإفتاء إلى برامج المقالب ومنها برنامجي الفنان رامز جلال “رامز بيلعب بالنار”، والفنان هاني رمزي “هاني في الأدغال”.

واستشهدت دار الإفتاء بحديث نبوي يقول: “لَا تُرَوِّعُوا الْمُسْلِمَ فَإِنَّ رَوْعَةَ الْمُسْلِمِ ظُلْمٌ عَظِيمٌ”.

ومن جانب آخر، نظرت محكمة مصرية أمس الأحد، أولى جلسات دعوى قضائية تطالب بوقف برنامج “رامز بيلعب بالنار” على قناة mbc مصر.

واختصمت الدعوى رامز جلال مقدم البرنامج، والممثل القانوني لمركز تليفزيون الشرق الأوسط “إم بي سي مصر”، والممثل القانوني للشركة المصرية للأقمار الصناعية “نايل سات”، والممثل القانوني للهيئة العامة للاستثمار والمناطق الحرة، والممثل القانوني للمنطقة الحرة الإعلامية.

وذكرت الدعوى أن أطباء علم النفس اتفقوا على أن هذا البرنامج يتسبب في العديد من الأضرار الصحية والنفسية الخطيرة، التي يتسبب فيها رامز جلال كل عام ببرامجه التي يعمد خلالها إلى خداع الضيوف وإرعابهم، عن طريق تعريضهم لقدر عال من الخوف والقلق والضغط النفسي، وقد يصل الأمر إلى إصابتهم باضطراب نفسي شديد يتحول إلى إرهاب أو “فوبيا” مدى الحياة من النار أو الطائرة، أو الوسيلة المرعبة التي يتم استخدامها.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد