تحطم مروحية للجيش الجزائري من الخردة الروسية ومصرع جميع ركابها

0

زنقة 20. الرباط

لقي ثلاثة جنود جزائريين مصرعهم ، اليوم الاثنين ، في حادث تحطم مروحية عسكرية في عين الدفلى (154 كلم غرب العاصمة)، وفق وزارة الدفاع الجزائرية.

وأوضح ذات المصدر في بلاغ أن حادث تحطم المروحية من نوع (MI-171 ) وقع قرب بلدة العطاف بولاية عين الدفلى خلال مهمة تدريبية

وتسبب الحادث، وفق البلاغ، في مقتل عقيد ورائد ورقيب، مشيرا إلى أنه تم فتح تحقيق لمعرفة أسباب وملابسات هذا الحادث.

وتم تداول صور المروحية المحطمة على أرضية حقل زراعي على وسائل التواصل الاجتماعي.

وتعرضت عدة طائرات عسكرية جزائرية في السنوات الأخيرة لحوادث أودت بحياة العشرات.

ويعود تاريخ الحادث الأكثر دموية في الجزائر، حتى الآن، الى سنة 2018 ، عند تحطم طائرة نقل عسكرية روسية من طراز “إليوشن 76″ ، بعد وقت وجيز من إقلاعها من قاعدة بوفاريك جنوب الجزائر العاصمة، ما أسفر عن مقتل 257 ضحية ، معظمهم من الجنود وأفراد عائلاتهم.

في فبراير 2014 ، توفي 77 شخصا (جنود وأفراد عائلاتهم) في حادث تحطم طائرة ” هيركول سي 130 ” أثناء تحليقها فوق جبال فرطاس في أقصى شمال شرق البلاد.

ومؤخرا، أي في دجنبر 2020 ، لقي ثلاثة جنود مصرعهم في تحطم مروحية تابعة للقوات البحرية الجزائرية قبالة بوهارون بولاية تيبازة قرب الجزائر.

قد يعجبك ايضا
النشرة الإخبارية الأسبوعية
اشترك في النشرة الإخبارية لدينا من أجل معرفة جديد الاخبار.
تعليقات
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد