اكتشاف حشرات عملاقة عاشت قبل ملايين السنين بالمغرب

0

زنقة 20 | متابعة

اكتشف فريق من الباحثين الدوليين موقعا للحفريات بالمغرب، يحتوي على حشرات ضخمة تُسمى بـ”مفصليات الأرجل العملاقة” كانت تهيمن على بحار العالم قبل ملايين السنين.

وتشير الاكتشافات الجديدة إلى أن هذه الحشرات هي أقارب كائنات بحرية معروفة للناس اليوم، مثل الغمبري والعناكب، وأنها كانت تجوب البحار قبل 470 مليون عام.

وحدث الاكتشاف الجديد بمنطقة زاكورة جنوب المملكة.

ووفقا لجامعة إكستر البريطانية، فإن الأدلة المبكرة من موقع الحفريات تُظهر أن المنطقة، وهي صحراوية اليوم، أنها كان يوما ما تحت سطح البحر، وأن العديد من مفصليات الأرجل الكبيرة كانت “تسبح بحريّة” هناك.

ورغم أن الاكتشاف بحاجة إلى مزيد من التدقيق والتحليل، ولكن استنادا إلى هذه العينات، فإن طول بعض هذه الحشرات، يصل إلى متريْن.

ويقول فريق البحث إن هذا الاكتشاف سيفتح آفاقًا جديدة للبحث في علوم الأحافير والبيئة.

وأكد الباحث الرئيسي، الدكتور فريد صالح، من جامعة لوزان السويسرية، أن الحفريات الجديدة ستساعد على استكمال فهم العلماء والباحثين المتهمين بمعرفة شكل الحياة على الأرض في غابر الأزمان.

وبحسب الجامعة، فقد وقع الاختيار على هذه المنطقة في المغرب باعتباره واحدا “من أهم 100 موقع جيولوجي في جميع أنحاء العالم نظرا لأهميته في فهم التطور خلال العصر الأوردوفيشي المبكر، قبل حوالي 470 مليون سنة”.

قد يعجبك ايضا
النشرة الإخبارية الأسبوعية
اشترك في النشرة الإخبارية لدينا من أجل معرفة جديد الاخبار.
تعليقات
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد