النظام الجزائري يداهم مقرات موقعين إخباريين ويعتقل صحافيين إنتقدوا وزراء الحكومة

0

زنقة 20. الرباط

اعتقلت الأجهزة الأمنية الجزائرية، الجمعة، الصحفي مدير ومؤسس الموقعين الإلكترونيين “راديو إم ” و”ماغريب إيميرجون” ، إحسان القاضي بالزموري شرق العاصمة، وذلك وفق وسائل إعلام محلية.

وقال “راديو إم” نقلا عن أسرة إحسان القاضي، إن “مصالح الأمن بالزي المدني، داهمت منزل الصحفي في الزموري (بومرداس) وطلبوا منه أن يتبعهم”.

وأضاف ذات المصدر أن مقر أنترفاس ميديا الناشرة للوسيلتين الإعلاميتين “راديو إم” و “ماغريب ايمرجون” تعرض للتشميع وحجز العتاد.

وقد حكم ابتدائيا على إحسان القاضي مطلع يونيو الماضي بالسجن ستة أشهر، بعد شكوى من وزير الاتصال الجزائري السابق عمار بلحيمر ، بسبب مقال نشره على “راديو إم” .

وكانت النيابة العامة، خلال الاستئناف، قد طالبت بتشديد العقوبة على الصحافي.

وندد مجلس إدارة “راديو إم” في بلاغ صحفي بـ “المضايقات غير المبررة التي تتعرض لها منصتنا الإعلامية منذ ثلاث سنوات ، والتي لا أساس لها سوى منع الممارسة الحرة لمهنة الإعلام”.

قد يعجبك ايضا
النشرة الإخبارية الأسبوعية
اشترك في النشرة الإخبارية لدينا من أجل معرفة جديد الاخبار.
تعليقات
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد