بنكيران يُنهِي تطمينات ‘الوفا’ ويُعلن رفع أسعار الكهرباء لتوفير 40 ملياراً

0

زنقة 20 . الرباط

صدم “عبد الاله بنكيران” المغاربة مرة أخرى، و خلافا لتصريحات “محمد الوفا”، وزير الشؤون العامة والحكامة، بالبرلمان، بنفيه لوجود أي زيادة في أسعار الكهرباء، أكد رئيس الحكومة، أول أمس الأحد بالرباط، في كلمته بالمؤتمر الوطني لجمعية أطباء العدالة والتنمية، أن الحكومة قررت زيادات تدريجية في فواتير الكهرباء، لأن الحكومة في حاجة لـ 40 مليار درهم.

وشد رئيس الحكومة، خلال كلمة له، بمؤتمر أطباء الـ”PJD”، أن المكتب الوطني للكهرباء يعيش وضعية غير طبيعية، حيث يبيع الكهرباء للمواطنين بناقص 30 سنتيما للكيلواط الواحد عن ثمنه الحقيقي، وأكد أن هذه الزيادات ستشمل الذين يستهلكون أكثر من 75 درهما في الشهر، مُضيفاً أن من يستهلك أقل من 75 درهما لن تشملهم الزيادة”.

وطمأن “بنكيران” بأن الزيادة ستشمل من يستهلك أكثر فقط، مؤكداً أن هذه الزيادات ستكون تدريجية “شوية بشوية لإنقاذ المكتب الوطني للكهرباء، لكي يبقى المرفق العام”.

وحدد بنكيران هذه الزيادة التي وصفها باللبقة لأنها ستكون “شوية بشوية”، في 7 دراهم للشطر خلال السنة الأولى، وبزيادة 5 دراهم كل سنة ابتداء من السنة الثانية، مُشدداً على أن من يستهلك أكثر “غادي يخلصوا شوية”.

وقدم “بنكيران” مبرر الأزمة التي تعرفها خزينة الدولة، مضيفاً أنه بحاجة لـ40 مليار درهم كما سبق له أن أعلن مع النسخة الثانية للحكومة.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد